موقع الرأي السوري - 0

x

ارسال إلى صديق

الشريط الإخباري
الإجراءات الواجب اتخاذها لتنفيذ واقعة بيع عقار وفق القانون الجديد   ::   لاجئون سوريون في الأردن يعيشون كابوس قطع المساعدات عنهم   ::   بالصور.. عمليات فتح الشوارع وترحيل الأنقاض وتأهيل المرافق الخدمية في درعا البلد   ::   فيروس كورونا يحصد أرواح أكثر من أربعة ملايين و642 ألف شخص حول العالم   ::   الحرارة غداً أدنى من معدلاتها وفرصة لهطل زخات من المطر على المناطق الساحلية   ::   ريال مدريد يفوز على سيلتا فيغو في الدوري الإسباني   ::   الصحوة!   ::   سمحت للمفتشين الدوليين الوصول إلى كاميرات المراقبة في مواقعها النووية … طهران: محادثاتنا مع وكالة الطاقة تقنية ولامكان للسياسة فيها   ::   شرق الفرات في خريف شبيه لنظيره عام 2019   ::   وزير الزراعة يبشر الفلاحين أسعار القمح للموسم القادم ستكون مجزية   ::   قراءة في حديث السيد الرئيس بشار الأسد إلى الحكومة الجديدة   ::   الرئيس الأسد يترأس اجتماعاً للوزارة الجديدة بعد أدائها اليمين الدستورية: الأولوية للإنتاج وفرص العمل.. يجب أن تكون هناك شفافية مع المواطن.. دعم المواطن جزء من سياسة الدولة   ::   الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بزيادة المعاشات التقاعدية للعسكريين والمدنيين بنسبة 40 بالمئة   ::   الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بزيادة الرواتب والأجور المقطوعة للعاملين المدنيين والعسكريين بنسبة 50 بالمئة   ::   تقرير إحصاء بسيط لـ "مسح الرأي العام في الشرق الأوسط (الزراعة والأمن الغذائي في سوريا 2020-2021)"   ::   الرئيس الأسد يعزي الرئيس بوتين بضحايا حادث تحطم طائرة الركاب المدنية   ::   الحرارة إلى انخفاض والجو صحو وحار بشكل عام   ::   مجلس الأمن يمدد (آلية إدخال مساعدات إنسانية) إلى سورية.. صباغ: الآلية مسيسة وفشلت في ضمان عدم وصول المساعدات إلى الإرهابيين   ::   لافرنتييف: الولايات المتحدة الأمريكية قد تنسحب من سورية بصورة مفاجئة   ::   تشييع جثمان أمين عام الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- القيادة العامة أحمد جبريل إلى مثواه الأخير   ::   كولومبيا تحرز المركز الثالث في كوبا أمريكا بعد فوزها على البيرو   ::   لأنها بلادي… الحكاية الثانية (الطريق إلى الجنوب)   ::   لنسف هدنة الـ٧٢ ساعة ومنع تكرارها بإيعاز من النظام التركي … إرهابيو إدلب يرفعون وتيرة التصعيد والجيش يرد بقوة   ::   الإفراج عن 23 موقوفاً ممن لم تتلطخ أيديهم بالدماء في دوما … جمران لـ«الوطن»: بناء سورية الحديثة يحتاج إلى تكاتف أبناء الوطن جميعاً لإعمار ما دمّره الإرهاب   ::   روسيا تسلّمت 20 طفلاً من عائلات داعش … الاحتلال الأميركي يواصل سرقة النفط السوري.. و«قسد» ترفض إدخال مساعدات روسية إلى الرقة!   ::   روسيا تدحض مزاعم أوكرانيا حول رفض مساعدة السفينة المنكوبة … بوتين يقر إستراتيجية الأمن القومي الجديدة للدولة الروسية   ::   التيار الوطني الحر يدعو الحريري إلى العودة لتأليف الحكومة   ::   الصين ترفض التدخل في شؤونها الداخلية ولن تسمح لأحد بالتقليل من قوتها   ::   المياه سلاح تحركه إسرائيل   ::   وزير الموارد المائية: أطمئن الفلاحين أن الوضع المائي جيد … رئيس الوزراء من اللاذقية: المباشرة بمشروع جر مياه سد 16 تشرين خلال أسبوع بعد أن تم حل مشاكل التمويل   ::   تراجع في إنتاج إسمنت طرطوس وزيادة في الازدحام على مراكز مؤسسة عمران!! … عمران: البدء في جلسات التحكيم في الخلافات مع شركة فرعون   ::   إيطاليا وإسبانيا تتأهلان بأرقام قياسية   ::   سورية وعصبة الأمم للدكتور بشار الجعفري   ::   عون خلال استقباله هنية: متمسكون بموقفنا الداعم ورفض التوطين.. اشتية: لجنة التحقيق بوفاة بنات تقوم بعملها بمهنية … الخارجية الفلسطينية: ما زالت القدس تدفع ثمن إخفاق المجتمع الدولي بتوفير الحماية لها   ::   قلب النتائج اختصاص فرنسي- ألماني … إنكلترا أكبر الخاسرين وفرنسا أكثر الغانمين   ::   التنمر يزداد في منصاتنا ويصل حدّ التجريح والإسفاف … وسائل التواصل تؤدي دوراً سلبياً في الإساءة للشخصيات العامة   ::   كل يومين يتم ضبط شركات تجارية تتعامل بغير الليرة السورية … القاضي المالي في دمشق لـ«الوطن»: انخفاض في دعاوى الحوالات غير المشروعة بعد رفع سعر الدولار إلى 2512 ليرة   ::   بشرى من وزير الكهرباء … الزامل لـ«الوطن»: تحسن في وضع الكهرباء خلال الساعات القادمة   ::   استقبل كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني ووفداً من المشاركين باجتماع المكتب الدائم لاتحاد المحامين العرب.. الرئيس الأسد: من دون الهوية والانتماء تصبح فكرة القومية عبارة عن إيديولوجيا فارغة من أي مضامين   ::  

وجهات نظر
أرشيف
أخبار إعادة الإعمار
تحقيقات صحفية
نشاطات الأحزاب
الصفحة الرئيسية  » مقالات » إكسير المرحلة القادمة


إكسير المرحلة القادمة

هديل العلي - 01/06/2021

في كل البدايات والمراحل المفصلية الحاسمة في الحياة، يكمن العنصر الضامن والأهم لنجاح تلك المرحلة، واستمرارية تطورها وازدهارها، وهنا في سورية، كان لسحر النصر والقيامة إكسير خاص مميز وفريد، به ومعه يتقدم الوطن باتجاه المستقبل الواعد، فالشعب العربي السوري يثبت في كل يوم أصالته التي تضاهي الذهب المعتق، الذي يضج الكون بنور تبلجه، خاصة عند الامتحانات والاستحقاقات ذات السمة المفصلية، في توقيتات دقيقة، خبر بحسه الوطني العالي وولائه وانتمائه أهميتها، فكان ما كان في يوم الاستحقاق الرئاسي، الذي أبهر العدو والصديق، فالعدو أغشي عليه غيظاً وحقداً والصديق ازداد إعجاباً وتيهاً.
هذا الشعب العظيم قابله قائد استثنائي تمرس حب مواطنيه، وضع فقه قلبه وسمعه وبصره، راصداً تطلعاتهم وآمالهم لبناء وطن الخير والسلام والعزة والكرامة الحقيقية، التي لا يدانيها مثقال آخر في هذا العالم، فجاء خطاب الرئيس بشار الأسد المتلفز بمناسبة فوزه الساحق في الانتخابات الرئاسية موضع الراسم لملامح مرحلة قادمة، تحمل الكثير من الخير لهذا الوطن الأبي.
الرئيس الأسد أشار إلى أن المرحلة القادمة هي مرحلة عمل مستمر ومقاومة وصمود، ليلخص بهذا الثالوث عناوين عديدة، تحمل في مضامينها سيرورة العمل لخدمة الوطن، شارعاً بالعمل المستمر، الذي يشكل جوهر الإنسان في كل شيء، وهو أول ثالوث الإكسير، الذي يشمل ميادين العمل الاقتصادي والسياسي والفكري والثقافي والإداري والميداني، وكافة مجالات العمل المخطط والهادف، خاصة أن النتائج تقاس على الأرض، وبالتالي على السلطات التنفيذية أن تكون على قدر عال من المسؤولية، لكي تستطيع مواكبة فكر الرئيس الأسد في مضامير العمل، ونحن مقبلون بعد أسابيع على تشكيل حكومة جديدة لأن الحكومة الحالية تعتبر بحكم المستقيلة بعد أداء سيد الوطن القسم الدستوري.
ثاني ثالوث الإكسير هو المقاومة ونحن كما يقال «أمها وأبوها»، فنحن واسطة عقدها وعامودها الذي لم يمل رغم كل طعن الحراب، ونحن أيضاً من أبدع فلسفة المقاومة، وخطّ أسسها في منطقتنا العربية، وهو أمر معروف نفاخر به، فلابد أن نستمر بمقاومة كل مشاريع الاستعمار بمختلف أشكاله، كل أشكال التدخل في شؤوننا الداخلية، ومقاومة الاحتلال والإرهاب واللصوصية الدولية لحماية ثرواتنا.
وفي الثالوث الأخير، ختامها مسك، الصمود تلك الكلمة التي تحمل في معانيها الجبال، فلا تشوبها قلة فهم أهل الكلام من المغرضين، أتباع كل ناعق أفّاك، ولتكون هذه الكلمة مفتاح نصر منتظر، ونبراس عمل دؤوب، يطمح للرخاء بعد شدة، وفرج بعد صبر، ونور جلي بعد غياهب الدجى.
إكسير مرحلتنا القادمة سيكون واقعاً مترجماً قائماً بذاته، يبني الأصول ليمد الفروع، ويزخم في الأساس ليصل التناهي، فما بني على حق سيثمر خيراً، وما بني بمنهج العلم والتخطيط السليم سينضح نوراً يراه القاصي والداني، وليكن مستندنا إلى العمل بـ«قل اعملوا».

عدد المشاهدات [103]
ارسال لصديق

التعليقات

لايوجد تعليقات

اضافة تعليق

الاسم :
التعليق