موقع الرأي السوري - 0
x

يرجى إبداء الرأي بالحل الذي تراه مناسباً من الحلول الأربعة أدناه، وذلك بوضع إشارة () في المربع الفارغ أمام الحل الذي تختاره:

1- مسؤولية الدولة عن إدارة كامل العملية الإنتاجية
2- تقاسم مسؤولية العملية الإنتاجية بين الدولة وشركات خاصة زراعية-صناعية
3- إبقاء الحالة الراهنة للواقع الزراعي كما هي
4- اقتراح حل آخر من وجهة نظرك
تاريخ الانتهاء: 2020-09-28

x

ارسال إلى صديق

استطلاع الرأي
   

يمكن مواجهة العقوبات الأمريكية (قانون قيصر) بنجاح إذا ما استطاعت الحكومة السورية حل المشكلة الزراعية في سورية إنتاجاً، وتسويقاً، وتصنيعاً، وتصديراً

للمزيد
الشريط الإخباري
الــطـــــرف الــثــالــــــث   ::   لبنان يتجه لتعيين وزير خارجية جديد خلال ساعات وحتي يبرر استقالته بتعذر أداء مهامه!   ::   أكبر مصدري النفط في العالم   ::   ترامب يصف قرار إرسال قوات للشرق الأوسط بالخطأ الأعظم في تاريخ بلاده   ::   النص الكامل لمكالمة "مصيرية" بين الملك فهد والرئيس بوش مساء يوم غزو العراق للكويت   ::   أضرار مادية جراء عدوان إسرائيلي على بعض نقاطنا باتجاه القنيطرة   ::   وحدات الجيش تعثر على أسلحة متنوعة وأجهزة اتصال من مخلفات إرهابيي داعش بريف دير الزور الشرقي   ::   3 جرحى جراء اعتداء ميليشيا “قسد” بالرصاص على مظاهرات ضد الاحتلال الأمريكي في قرية الحوايج بريف دير الزور   ::   التربية: استقبال طلبات التسجيل لامتحانات الثانوية العامة للدورة الثانية الإضافية حتى 12 آب الجاري   ::   فيروس كورونا المستجد يتسبب بأكثر من 697 ألف وفاة حول العالم   ::   قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتقل 11 فلسطينياً في الضفة الغربية   ::   الصحة: تسجيل 38 إصابة جديدة و12 حالة شفاء وحالتي وفاة بفيروس كورونا   ::   إنجاز طريق طرطوس-الدريكيش.. اختصار المسافة والوقت وإحداث حركة سياحية عمرانية اقتصادية على كامل مساره   ::   مستوطنون إسرائيليون يحرقون سيارتين للفلسطينيين غرب نابلس بالضفة   ::   الرئيس الأسد يبحث مع وفد روسي التحضيرات الجارية لعقد اجتماع لجنة مناقشة الدستور الشهر المقبل   ::   الجعفري: مواصلة فرض الدول الغربية إجراءات اقتصادية قسرية على سورية تثبت مجدداً زيف ادعاءاتها بأن إجراءاتها لا تستهدف المدنيين   ::   روسيا تعلق تسيير الدوريات المشتركة مع تركيا على “M4” لحين تأمين الطريق   ::   الجيش السوري يعثر على أعضاء بشرية في ريف إدلب والطبيب الشرعي في محافظة حماة يكشف التفاصيل   ::   الاحتجاجات تستعر ضد نتنياهو والشاباك يشدد الحماية عليه   ::   تعزيزات عسكرية عراقية لتأمين الحدود مع سورية   ::   الحكم بالإعدام بحق مرتكبي جريمة بيت سحم   ::   وزيرة الدفاع اللبنانية: استقالة الحكومة غير مطروحة ومجلس النواب المخول بإسقاطها   ::   وزير الاقتصاد: إحلال بدائل المستوردات لتحقيق اكتفاء ذاتي من بعض المواد   ::   الحرس الثوري الإيراني يبدأ مناورات غرب مضيق هرمز بمشاركة القوات البحرية والجوية   ::   “حزب اللـه” رداً على أحداث الجنوب: لم يحصل أي اشتباك والعدو خائف والرد آتٍ   ::   جيش الاحتلال التركي يوزع الأدوار.. و”النصرة” ترث “حراس الدين” على “M4”   ::   لجنة للتحقيق بخصوص فيديو “شتم الميت” في مشفى الأسد الجامعي   ::   وزارة الصحة: تسجيل 24 إصابة بكورونا وشفاء 10 حالات ووفاة حالتين   ::   إسرائيل: لا نية لنا للتصعيد في الشمال.. لكننا مستعدون!   ::   «المواساة» تزيد عدد الغرف المخصصة لاستقبال الحالات المشتبه بإصابتها بـ«كورونا»   ::   خطة لإحداث نيابة عامة مختصة بجرائم الاتجار بالأشخاص   ::   تسوية مؤلمة ولكنها مسؤولة   ::   صناعيون يطالبون بزيادة الرواتب لتحسين حركة السوق   ::   أهالي بلدة شقا يشكون العطش و مؤسسة المياه تبرر   ::   حزب الله يرد على “تحذير” نتنياهو: معادلة الردع قائمة مع “إسرائيل” ولسنا بوارد تعديلها   ::   الموجة الحارة تبدأ اليوم وذروتها غداً وبعد الغد.. ماذا عن طقس العيد؟   ::   الاحتلال الأميركي يبدأ بتوسيع قاعدته غير الشرعية في مديرية حقول نفط الجبسة   ::   إصابات كورونا في العالم تقفز لأول مرة فوق حاجز الـ16 مليون.. وأميركا تسجل الحصة الأكبر   ::   “النصرة” تعزل سرمين في إدلب بذريعة “كورونا”   ::   تحسباً لرد منتظر.. الاحتلال الإسرائيلي يستنفر قواته ونتنياهو يحذّر من مغبة مهاجمة كيانه   ::   سجناء داعش لدى ميليشيا «قسد» كابوس يهدد الدول الغربية   ::   بيلوسي تطلق وصفا جديدا على ترامب والأخير يصفها بـ"المجنونة"   ::   الجيش الإسرائيلي: طائرة مسيرة تابعة لقواتنا سقطت في الأراضي اللبنانية   ::   الصحة: تسجيل 23 إصابة بكورونا وشفاء 9 حالات ووفاة اثنتين   ::   قطاف الفستق الحلبي في بلدة مورك بريف حماة الشمالي   ::   مهرجان (خيراتك يا شام).. إقبال جيد وآراء مختلفة حول الأسعار   ::   83 مليون ليرة سورية قيمة القروض الممنوحة ضمن مشروع تطوير الثروة الحيوانية في ستة أشهر   ::   الجيش الإسرائيلي يقصف أهدافا تابعة للجيش السوري ويحمل دمشق المسؤولية   ::   إيران: لن نترك أي إجراءات معادية دون رد والرواية الأمريكية حول اعتراض طائرتنا مضحكة   ::   في ذكراها المئة.. معركة ميسلون تاريخ مشرف في المقاومة دفاعاً عن الوطن   ::   الصحة: تسجيل 24 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 10 حالات   ::   كاهن إيطالي يشن هجوما عنيفا على أردوغان ويعلق على تحويل "آيا صوفيا" لمسجد   ::   وسائل إعلام: الجيش الإسرائيلي ينصب منظومة "حدود ذكية وفتاكة"   ::   الدبلوماسيون الصينيون غادروا قنصليتهم في هيوستن   ::   الجهات المختصة في حمص تضبط أسلحة وذخائر معدة للتهريب إلى المجموعات الإرهابية بريف إدلب   ::   الصحة: تسجيل 21 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 5 حالات ووفاة واحدة   ::   انشقاق في صفوف “قسد” بدير الزور   ::   كيلو الخبز الأسمر بـ1000 ليرة في طرطوس!   ::   استنفار للجيش الإسرائيلي على الحدود مع لبنان   ::   موسكو تعلن أمان أربعة لقاحات روسية ضد فيروس كورونا   ::   «قسد» تقتل شاباً على حواجزها وآخر في سجونها   ::   لافروف: لا يمكن حل نزاعات الشرق الأوسط بما فيها أزمتا سورية وليبيا إلا من خلال المفاوضات   ::   «وفد المعارضات»: بيدرسون حدد 24 آب موعداً لاجتماع «الدستورية»   ::   لبنان يفتح حدوده البرية أمام السوريين   ::   روحاني: رسالتي إلى بوتين لقيت الترحيب وتعاوننا مستمر   ::   طوكيو.. حصيلة يومية قياسية لعدد المصابين بفيروس كورونا   ::   البرلمان الليبي: ندعم التدخل المصري والعدوان التركي لم يترك خياراً آخر   ::   رئيس جمعية المخلّصين الجمركيين: 70 بالمئة من التهريب مقنّع ببيانات جمركية   ::   منظمة الصحة: لا تتوقعوا لقاح كورونا قبل 2021   ::   بوليفيا.. العثور على أكثر من 400 جثة في الشوارع والمنازل في ظل انتشار "كوفيد 19"   ::   الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بمنح دورة إضافية بمادتين فقط لطلاب الشهادة الثانوية بكافة فروعها ودورة كاملة لمن كانوا في مراكز الحجر الصحي أو منعتهم التنظيمات الإرهابية من الوصول إلى مراكزهم الامتحانية   ::   هل تحاول أنقرة خداع موسكو؟   ::   لافروف: بوتين لم يقل يوما إن روسيا لا تحتاج إلى إيران في سورية   ::   الجعفري: استعادة الجولان المحتل بكل السبل وفق القانون الدولي أولوية لسورية وبوصلة لن تحيد عنها   ::   وزير العدل: تراجع نسبة المشاركة في انتخابات مجلس الشعب يعود إلى وباء كورونا ووجود سوريين في الخارج   ::   اللجنة القضائية العليا للانتخابات تعلن نتائج انتخابات مجلس الشعب للدور التشريعي الثالث   ::   وفيات كورونا في سورية تتخطى حاجز الـ 30 حالة.. وتسجيل إصابات جديدة   ::   أميركا تتفرد بالتهجم على انتخابات مجلس الشعب: ما جرى غير نزيه!   ::   إيران والعراق على أعتاب اتفاق يخص العملة الأجنبية   ::   وزير الدفاع الأميركي يعلن عن عزمه زيارة الصين هذه السنة   ::   الاستخبارات الأمريكية تحدد "الهدف رقم واحد"   ::   بيلوسي: كوفيد- 19 هو "فيروس ترامب"   ::   أصحاب نظرية المؤامرة يقدمون "دليلا لا يمكن إنكاره حول زيف الهبوط على القمر"   ::   الدول الأكثر نجاحا في مكافحة جائحة كورونا   ::   نجم : توزيع الرز على البطاقة الذكية قريباً والزيت قيد المتابعة   ::   دفاعاتنا الجوية تتصدى لعدوان إسرائيلي من فوق الجولان السوري المحتل وتسقط أغلبية الصواريخ المعادية   ::   إعادة انتخابات «الشعب» في ٤ صناديق بحلب   ::   فطوم: أربع محافظات أرسلت نتائج فرز الأصوات «للعليا للانتخابات» وإعادة الاقتراع في بعض المراكز في محافظتي دير الزور وحلب تستمر حتى السابعة مساء   ::   “الوطن” توضح حقيقة توقف فرز الأصوات الانتخابية في اللاذقية   ::   محكمة إندونيسية تحكم بالسجن على متزعمين إرهابيين ارتبطا بأعمال إرهابية في سورية   ::   ترامب يرفض التعهد بقبول نتائج انتخابات الرئاسة في حال هزيمته   ::   البابا فرنسيس يتجاهل الحصار الغربي لسورية ويدعوا لوقف إطلاق نار عالمي لتقديم المساعدة الإنسانية   ::   موسكو: التسريبات عن خلافات مع دمشق تأتي مواكبة للضغوط الاقتصادية والسياسية ضد سورية   ::   مباحثات بين لافروف وظريف غداً تتناول البرنامج النووي الإيراني وسورية   ::   طهران: انتخابات مجلس الشعب السوري خطوة إيجابية نحو الاستقرار والسلام   ::   كشف معلومات تخص القيادة في سورية يقود جاسوسا إيرانيا إلى حبل المشنقة   ::   كوشنر: "صفقة القرن" لا تسمح لنتنياهو بأن يفعل ما يشاء   ::   الدفاع الروسية تعلن عن جاهزية أول لقاح روسي ضد كورونا   ::   تسجيل 26 إصابة جديدة بفيروس كورونا و10 حالات شفاء و4 وفيات   ::   وزير السياحة لـ”الوطن”:٤٠ شخصا كحد أقصى لحفلات الصالات “المغلقة” في المطاعم.. وقرار إغلاق صالات التعازي الملحقة بالمساجد يصدر عن الأوقاف   ::   هذه أسباب ارتفاع أسعار البيض والفروج في سورية   ::   محافظ القنيطرة للوطن: احالة رئيس بلدة جديدة الفضل وعدد من العاملين الى القضاء   ::   الصحة العالمية: إيبولا أصبح خارج السيطرة!   ::   أنزور لـ”الوطن”: من يحاصر سورية يقف وراء المجاميع الإرهابية التي نفذت الاعتداءات أثناء الانتخابات وعشيتها   ::   المعلم لـ«الوطن»: مسيرة الديمقراطية بخير ومصممون على تحرير أرضنا   ::   «اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الإسلامية»: التعاون مع المؤسسات الإعلامية السورية لمواجه الحصار الأميركي   ::   مصر: تدخلات تركيا في الشأن العربي غير شرعية   ::   داوود أوغلو يشن هجوما جديدا على أردوغان: حوّل حزب العدالة والتنمية لتشكيل عائلي   ::   في أول فعالية انتخابية.. كاني ويست يدعو لمنح مليون دولار لكل عائلة لديها طفل ويهدد "أديداس"   ::   بايدن: ترامب جعلنا أمة فاشلة   ::   وزير «التموين» يشدّد على «السورية للتجارة» للبيع بأسعار تقل 20 بالمئة عن السوق   ::   مقتل وجرح العشرات في انفجار بمدينة إعزاز السورية (صور وفيديو)   ::   الملك الرئاسة التركية: لا نية لدينا لمواجهة مصر أو فرنسا أو أي بلد آخر في ليبياعاهل السعودية يدخل المستشفى   ::   وزارة الدفاع الروسية: التجارب السريرية على اللقاح تقترب من نهايتها   ::   فتح صناديق الاقتراع أمام الناخبين في جميع المراكز الانتخابية لانتخاب أعضاء مجلس الشعب للدور التشريعي الثالث   ::   الرئيس الأسد والسيدة أسماء الأسد يدليان بصوتيهما في انتخابات مجلس الشعب للدور التشريعي الثالث   ::   سوريون: نشارك في الانتخابات لأننا أصحاب القرار في اختيار ممثلينا ورسم مستقبل بلادنا   ::   أبناء إدلب والرقة يدلون بأصواتهم في المراكز المخصصة لهم في اللاذقية   ::   الاحتلال التركي “يشرّعن” وجود “النصرة” في “خفض التصعيد”   ::   الوطن تكشف أسرار شبكات لعب القمار عبر الانترنت في سورية   ::   دبلوماسي روسي يبحث مع بيدرسون التحضيرات للاجتماع المقبل للجنة مناقشة الدستور   ::   ولي العهد الكويتي يتولى بعض مهام أمير البلاد بشكل مؤقت   ::   دورية روسية لدورية أميركية في المالكية: على أي أساس أنتم موجودون هنا؟!   ::   طهران: التعاون الإستراتيجي طويل الأمد مع بكين قرار صائب وحكيم   ::   روحاني: 25 مليون إيراني أصيبوا بفيروس كورونا و35 مليوناً مهددون   ::   الكاظمي يزور السعودية وإيران الأسبوع المقبل   ::   «البنتاغون» يكشف إرسال النظام التركي نحو 4 آلاف مرتزق سوري إلى ليبيا   ::   الكراسي بين القداسة والدناسة   ::   ” جزيرة الكنز السوريّة”..رحلة واعدة من تحت خط الفقر إلى فوق ” شريط الغنى”..   ::   البيت الأبيض يمنع مدير مراكز مكافحة الأمراض من الإدلاء بالشهادة أمام النواب   ::   صحيفة أمريكية تكشف كيف بدد مسؤول الاستخبارات السعودي السابق سعد الجبري 11 مليار دولار   ::   محادثات أوروبية صعبة ومعقدة لإنعاش الاقتصاد من وطأة كورونا   ::   بايدن يحذر من "تدخل روسيا في الانتخابات" بعد تلقي "تقارير استخباراتية"   ::   بيلوسي تنعى جون لويس زعيم حركة الحقوق المدنية بالولايات المتحدة   ::   من هو الرئيس القادم للولايات المتحدة؟   ::   تركيا تسير نحو صدام مسلح مباشر مع مصر   ::   ترامب يعلن الحرب على "المستنقع العالمي"   ::   الانتهاء من تجهيز المراكز الانتخابية في المحافظات لانتخابات مجلس الشعب بدورته التشريعية الثالثة   ::   الحرارة أعلى من معدلاتها والجو حار نسبياً وصحو بشكل عام   ::   تسجيل 19 إصابة جديدة بفيروس كورونا و4 حالات شفاء و3 وفيات   ::   سياحة حماة ترخص منشآت سياحية بتكلفة أربعة مليارات ليرة خلال ستة أشهر   ::   وزير الاقتصاد: الفجوة كبيرة بين الراتب والأسواق.. ويجب زيادة الأجور   ::   محافظة دمشق تبدأ بتعقيم المراكز الانتخابية في المدينة   ::   مصدر لـ RT: انفجار مستودع ذخيرة في سوريا (صور + فيديو)   ::   أهالي ريف دير الزور يرفضون مناهج “الإدارة الذاتية” الكردية التعليمية   ::   القضاء الأردني يصدر "قرارا حاسما" حول جماعة "الإخوان المسلمين"   ::   وفد عشائري أردني في سفارة سورية بعمان: صمود السوريين كفيل بإفشال «قانون قيصر»   ::   روسيا وأميركا تبحثان التسوية في سورية وليبيا   ::   الكاظمي يوجه القوات المسلحة العراقية بالسيطرة على جميع المنافذ الحدودية   ::   خبراء عسكريون: الاحتلال التركي مسؤول عن استهداف الجنود الروس عند أريحا   ::   أردوغان: لو امتلكت "غولن" القوة الكافية في 15 يوليو لقتلت رئيس البلاد   ::   الجيش المصري يستعد للمعركة في ليبيا.. ومفاجئة لتركيا بنشر سلاح متطور   ::   وزير الدفاع البريطاني: الطائرات المسيرة التركية غيرت قواعد اللعبة في ليبيا وسوريا   ::   الرئيس الأسد يوجه وزارة التربية دراسة إمكانية إقامة دورة تكميلية لطلاب الشهادة الثانوية العامة لهذا العام   ::   طهران: اتفاقية التعاون العسكري مع سورية تشمل التدريب والأمن والتكنولوجيا والقضايا العسكرية   ::   الطيران الروسي يدك تنظيمات إرهابية في إدلب بتسع غارات رداً على استهدافها للدورية المشتركة صباح اليوم   ::   تهريب قطع السيارات المستعملة وإعادة تجميعها   ::   «سبوتنك»: الجيش السوري استهدف مواقع التنظيمات الإرهابية بريف إدلب وأكثر من 30 مسلحاً ما بين قتيل ومصاب   ::   وزارة الصحة: تسجيل 22 إصابة جديدة بفيروس كورونا ووفاة حالتين   ::   "سبوتنيك" عن الجيش الليبي: تم اتخاذ خطوات في تأمين المنطقة الشرقية والحدودية مع مصر بمنظومة "إس 300"   ::   ترامب يوقع أمرا تنفيذيا لـ"محاسبة" الصين على إجراءاتها في هونغ كونغ   ::   واشنطن: أي تحرك عسكري إيراني في الشرق الأوسط «تكلفته باهظة»   ::   ارتفاع عجز الموازنة الأميركية والدَّين العام إلى 100 بالمئة نهاية أيلول   ::   كليتشدار أوغلو: أردوغان عديم الضمير والأخلاق ومتورط بكل أشكال الفساد   ::   ترامب: الشرطة تقتل من البيض أكثر مما هو من السود   ::   “التموين” تضبط مخالفات بيع لحم أبقار نافقة ومصابة بالجدري   ::   سوريا تطلق مزايدة لاستثمار 7 أسواق حرة...من بينها مرفأ طرطوس ومطار دمشق الدولي..   ::   إصابة جنود روس وأتراك جراء استهداف دورية مشتركة بعبوة ناسفة في سوريا   ::   اعتقال مجموعة مسلحة في سوريا كانت تنوي التجسس على المواقع الروسية   ::   رسالة جوابية من الرئيس الأسد لنظيره الفلسطيني سلمها المقداد   ::   الخارجية: قرار حظر “الكيميائي” مرفوض ويوجه رسالة خاطئة تشجع الإرهابيين على مزيد من الفبركات   ::   الهلال: المسؤولية الملقاة على عاتق البعثيين أصبحت مزدوجة بعد الكلمة التاريخية لقائد الوطن   ::   الاحتلال الأميركي ينشئ حقل رمي وتدريب لمرتزقته بريف الحسكة   ::   تواصل عمليات النهب لآثار إدلب.. وتنافس بين «النصرة» و«حراس الدين»   ::   بوتين وأردوغان يبحثان الأزمة السورية: أهمية زيادة الجهود لتعزيز التسوية   ::   روسيا تجدد دعوتها لعدم تسييس ملف المساعدات إلى سورية   ::   السلطات الألمانية تعتقل سوريين اثنين من منتسبي «النصرة» الإرهابية   ::   نبيه بري: حرب تموز أصبحت نقطة انكسار لكيان الاحتلال   ::   باباجان: سياسات أردوغان في سورية أدخلت تركيا في نفق مظلم   ::   نجمة بوليوود آيشواريا راي وابنتها تصابان بكورونا   ::   فوضى السلاح بمناطق “قسد” تودي بحياة مسن بالحسكة وتصيب رجل وطفلة في القامشلي   ::   جزماتي يكشف لـ«الوطن» حقيقة الغش بأونصات الذهب   ::   الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بإعفاء المشتركين في الطاقة الكهربائية للأغراض الزراعية المدينين بذمم مالية على التوترات 20 ك ف وما دون من الغرامات بحال التسديد خلال عام   ::   الدفاع الروسية تعلن إحباط هجوم مسلحين على قاعدة حميميم في سوريا   ::   المقداد: الأصدقاء الروس قاموا في مجلس الأمن أمس بإنجاز المهمة بفعل الدبلوماسية البارعة والتزامهم بالتحالف مع سورية   ::   هروب أحد قادة حماس الميدانيين إلى “إسرائيل” واعتقالات بصفوف الحركة   ::   نتنياهو يتعهد بتقديم مساعدات مالية لاحتواء غضب الإسرائيليين   ::   السفير حداد لـ«الوطن»: موسكو رأس الحربة في مواجهة «قانون قيصر» الذي يستهدف الشعب السوري والجهات الروسية   ::   بغداد تدعو برلين لدعم رفع العراق من قائمة الدول الممولة للإرهاب   ::   محققة أممية: واشنطن شوهت مبدأ السيادة باغتيالها سليماني   ::   ميليشيات “قسد” تحتل مبنى مركز الاتصالات في بلدة بريف الحسكة   ::   “العليا للانتخابات”: 7313 مركزاً مخصصاً لانتخابات مجلس الشعب   ::   الجرد يكشف نقصاً بملايين الليرات في مستودعات الموارد المائية بالسويداء   ::   القبض على عصابة لسرقة المنازل والمحلات التجارية وتعاطي المواد المخدرة في حلب   ::   الهلال: إصرار من القائد على الالتزام بجميع الاستحقاقات الدستورية من الانتخابات الرئاسية إلى انتخابات الإدارة المحلية ثم مجلس الشعب   ::   نيويورك تايمز» تكشف عن إستراتيجية أميركية إسرائيلية لاستهداف منشآت إيرانية   ::   استياء شعبي كبير في مناطق سيطرة ميليشيا «قسد»   ::   حواجز الجيش تعترض عربات للاحتلال الأميركي بريف الحسكة وتجبرها على العودة   ::   رغم العقوبات الأميركية.. إيران عازمة على تطوير صناعتها النفطية   ::   محافظة اللاذقية تستنفر لمواجهة كورونا.. ورئيس مجلس المحافظة للالتزام باجراءات الوقاية   ::   مسحات للكادر الطبي المختص بمتابعة كورونا في اللاذقية   ::   دراسة لرفع أسعار شراء التبغ من المزارعين… فهل ترتفع أسعار الدخان الوطني؟   ::   أكثرها في دمشق.. 394 إصابة بفيروس كورونا حتى تاريخه شفي منها 126 مواطنا   ::   هبة نور: تعرضت للخيانة وتمنيت فوز فادي صبيح على زهير رمضان   ::   الجيش يتصدى لهجوم واسع شنته مجموعات إرهابية مدعومة من النظام التركي بريف اللاذقية الشمالي ويكبدها خسائر كبيرة   ::   فيتو مزدوج روسي صيني ضد مشروع قرار يتيح تمديد آلية إدخال مساعدات إلى سورية دون التنسيق مع حكومتها   ::   روسيا: تقرير منظمة حظر الأسلحة الكيميائية حول سورية مسيس   ::   الصحة: تسجيل 22 إصابة جديدة بفيروس كورونا ووفاة حالتين   ::   المحكمة الخاصة بلبنان تحدد موعد النطق بالحكم في جريمة اغتيال الحريري   ::   مصر.. ظهور مقاتلات خلال مناورات "حسم 2020" بتقنيات فريدة   ::   حاجز للجيش يعترض مدرعات للاحتلال الأمريكي في تل تمر بريف الحسكة ويجبرها على العودة   ::   باريس تدين عنصرين سابقين في الاستخبارات الفرنسية بالتجسس لصالح الصين   ::   ترامب يخفف عقوبة روجر ستون المدان بالكذب على الكونغرس   ::   السفير صباغ: قرار منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بشأن الاستخدام المزعوم للكيميائي في اللطامنة مسيس بامتياز لتحقيق أجندات معروفة   ::   الاحتلال الأمريكي يهرب 35 صهريجاً محملاً بالنفط المسروق من الجزيرة السورية إلى العراق   ::   موسكو: ندعو إلى زيادة المساعدات لسورية بالتنسيق مع حكومتها.. وواشنطن تشوه الحقائق   ::   الصين: التصويت حول استخدام مزعوم للسلاح الكيميائي في اللطامنة سيؤدي إلى تسييس عمل منظمة حظر الأسلحة الكيميائية   ::   تجمع وطني بريف القامشلي تنديداً بـ (قانون قيصر) ورفضاً للاحتلالين الأمريكي والتركي   ::   معاون مدير صحة اللاذقية: بانتظار نتائج تحليل المسحات لعدد من الحالات القادمة من خارج المحافظة   ::   سورية وإيران توقعان اتفاقية شاملة للتعاون العسكري.. وأيوب: الجيش على موعد حتمي مع النصر.. وباقري: تعزز التعاون في مواجهة ضغوط أميركا   ::   القضية الفلسطينية إلى العالمية   ::   تركيا تعلن عن مناورات بحرية «ضخمة» قبالة السواحل الليبية!   ::   محادثات بين رئيسي أركان روسيا وتركيا لبحث الأوضاع في سورية وليبيا   ::   «قسد» والاحتلال التركي يحرمون مدنيي الحسكة من المياه ورأس العين من الكهرباء   ::   ابنة شقيق ترامب تصفه بـ«معتل اجتماعياً» و«ماضيه يهدد أميركا»   ::   لافروف رداً على مزاعم لجنة أممية: ملفات الأزمة السورية يجب حلها على أساس حقائق محددة وملموسة فقط   ::   البرازي لأعضاء لجنة التصدير المركزية: التصدير من الفائض ويجب ألا يؤثر سلباً في أسعار المنتجات وتوافرها   ::   «الوطن» تكشف حقيقة ما جرى حول منع عبور أكثر من 100 براد خضر وفواكه الأراضي الأردنية   ::   لليوم الـ14.. عمال الشركة العامة لكهرباء الحسكة يواصلون اعتصامهم   ::   فيتو روسى صيني مزدوج ضد مشروع قرار ألماني بلجيكي لتمديد آلية المساعدات الأممية لسورية عبر الحدود   ::   «كورونا» تفشل مزايدة المواقف المأجورة مرتين في دمشق.. و”السورية للتجارة” تؤجر «بالباطن» محلات استأجرتها من المحافظة منذ سنوات!   ::   المكلّف بأعمال محافظة إدلب لـ«الوطن»: طلابنا رفضوا التقدم لامتحانات «النصرة».. والأخيرة تجريها لأبناء الإرهابيين   ::   الدورية المشتركة الروسية التركية الـ٢٠ تصل إلى بداما على «M4» و١٥ كيلو متراً تفصلها عن هدفها في تل الحور   ::   سفير دولة جنوب إفريقيا يؤكد رغبة بلاده في تطوير العلاقات مع سورية   ::   لافروف لـ ماس: ضرورة التنسيق مع دمشق بشأن جميع المساعدات الإنسانية لسورية   ::   نعيم قاسم: يريدون لسورية أن تغير سياستها.. والهجمة على لبنان كبيرة جداً   ::   ليبرمان يتهم مدير الموساد بتسريب دور إسرائيل بانفجار منشأة نووية إيرانية   ::   بعد عقوبات جديدة.. الكرملين: سنرد على لندن بالمثل   ::   قطاع الطاقة الألماني يرحب بقرار الدانمارك حول «السيل الشمالي2»   ::   توقيع عقد استيراد 200 ألف طن قمح روسي ومناقصتان بانتظار الإعلان   ::   الداخلية تكشف ملابسات جريمة قتل “حسام حسن” بمحافظة طرطوس   ::   جورجيا الأمريكية تعلن الطوارئ وتنشر الحرس الوطني في أتلانتا   ::   نائب تركي معارض: ما فعلتموه بخريطة العراق سيعود علينا بالمثل!   ::   الصحة: تسجيل 14 إصابة جديدة بفيروس كورونا ووفاة حالة من الإصابات المسجلة بالفيروس   ::   هزة أرضية متوسطة بقوة 4،4 درجات على بعد 45 كم شمال شرق مدينة دير الزور   ::   كوريا الديمقراطية تجدد رفضها التفاوض مع الولايات المتحدة   ::   العشائر والقبائل السورية تؤكد وقوفها خلف الجيش وتدعو إلى مقاومة الاحتلالين الأمريكي والتركي   ::   الحرارة إلى انخفاض وأجواء سديمية حارة في المناطق الشرقية   ::   «البعث» يتجه ليجدد 60 بالمئة من نوابه وشبهات عن «مال انتخابي» أطاحت بأصحاب مواقع متقدمة في «الاستئناس»!   ::   حاكم نيويورك: ترامب لا يفعل شيئا سوى تمكين “كورونا” من التفشي في الولايات المتحدة   ::   بوتين يبحث مع آل خليفة التسوية السياسية للأزمة السورية   ::   تدريبات أميركية في بحر الصين الجنوبي تحت أنظار سفن الأخيرة   ::   «المنتدى العربي الصيني»: سلامة ووحدة أراضي الدول العربية   ::   موسكو: الوضع في ليبيا «معقد»   ::   المنتدى العربي الصيني بدورته التاسعة يبحث الأوضاع في سورية وليبيا واليمن   ::   ميليشيا «قسد».. معاملة تفضيلية للموالين على حساب الرافضين لها   ::   فضلية لـ«الوطن»: اقتصاد الظل اتسع خلال الحرب ويقدر حالياً بنحو ٧٠ بالمئة من حجم الاقتصاد   ::   محافظة دمشق تدرس تجديد عقود أكبر عدد منهم.. النابلسي لـ”الوطن “: تم الاستغناء عن الذين انتهت عقودهم حكماً   ::   الهلال: استهداف القائد بشار الأسد نتيجة مواقفه الرجولية ومبادئه الثابتة ورفضه تقديم التنازلات   ::   خطوات صينية متتابعة للوقوف إلى جانب سورية والدول الإسلامية في مكافحة «كورونا»   ::   يضم 18500 مستفيد … القادري لـ”الوطن” : صدور أمر صرف بدل التّعطل عن العمل للدفعة الثانية   ::   الاحتلال التركي يقطع مجدداً المياه عن مدينة الحسكة وتل تمر   ::   حكومة الاحتلال: فقدنا السيطرة على فيروس كورونا   ::   تعزيزات جديدة للجيش إلى ريف تل تمر.. والاحتلال التركي يستهدف شاحنة تجارية على «M4»   ::   التحالف بقيادة واشنطن يقلّص عدد أفراده في العراق   ::   «الإدارة الذاتية» الكردية تقرر إغلاق الطرق المؤدية لمناطق سيطرة الدولة بحجة «كورونا»!   ::   «الاقتصاد» تمدّد وقف استيراد الشعير العلفي مدة عام   ::   الداخلية: لا صحة لما يشاع حول اختطاف أطفال في مدينة دمشق   ::   الكورونا يخطف سمراء القاهرة… رجاء الجداوي.. ربّتها تحية كاريوكا وتزوجها حارس مرمى وعملت في عروض الأزياء   ::   ميليشيا “قسد” تتخذ إجراءات لمنع نشر أخبار المظاهرات المناهضة لها   ::   البرلمان الإيراني يعد قائمة أسئلة ويمهل روحاني شهرا للإجابة عنها   ::   ليبيا.. أنباء عن تدمير منظومات تركية للدفاع الجوي بقاعدة "الوطية"   ::   تبون: نتوجه لتأسيس نظام شبه رئاسي وتوسيع صلاحيات البرلمان   ::   الصحة: تسجيل 10 إصابات جديدة بفيروس كورونا لأشخاص مخالطين وتخصيص رقم مجاني للإبلاغ عن الحالات المشتبهة بإصابتها   ::   مدير فرع حبوب حمص: استلام الأقماح من المنطقة الشرقية والجزيرة في مراكز شراء المحافظة   ::   لا اصابات جديدة ب (كورونا) في المواساة.. الأمين لـ “الوطن”: تخصيص جناح للحالات المشتبهة من الكادر الطبي والتمريضي   ::   إصابات وشفاء ووفاة واحدة.. تطورات “كورونا” في سورية   ::   الحرارة تتجاوز معدلاتها بـ 6 درجات وأجواء سديمية حارة في المناطق الشرقية والجزيرة والبادية   ::   كابلات حوش بلاس.. آلات حديثة دخلت الإنتاج وأرباح تجاوزت 3 مليارات ليرة بحصة سوقية تصل لـ 60%   ::   استهداف رتل آليات للاحتلال الأمريكي بعبوة ناسفة في ريف دير الزور   ::   بيونغ يانغ: لا داعي للجلوس مع واشنطن.. ووضعنا جدولا استراتيجيا لمواجهة تهديداتها   ::   وزير الري المصري: لم نصل إلى اتفاق يرضينا كمصريين مع إثيوبيا   ::   بوتين يصدر مرسوما بنشر نص الدستور المعدل   ::   الدورية المشتركة الروسية التركية الـ19 تجتاز جسر الشغور وتصل «الغسانية» على «M4»   ::   بناء على توصية اللجنة الاقتصادية واقتراح من السورية للتجارة.. رفع سعر ‏السكر إلى 800 ليرة والرز إلى 900 عبر «الذكية»‏   ::   الخارجية والمغتربين: مؤتمر “بروكسل” تدخل سافر في شؤوننا الداخلية ومساعدة السوريين تكون بالتوقف عن دعم الإرهاب   ::   اشتباكات بالأيدي بين متظاهري تل حميس ومسلحي “قسد”.. والميليشيا تعتقل عددا منهم   ::   يتيح لبوتين الترشح لـ2030.. الروس يصوّتون على تعديل الدستور   ::   نظام مراقبة ذكي وأسلاك شائكة وأبراج مراقبة وكاميرات حرارية لتأمين الحدود العراقية السورية   ::   فرنسا تنسحب من عملية لـ«ناتو» في المتوسط بسبب الخلاف حول الملف الليبي   ::   المسيحيون السوريون في مناطق سيطرة الإرهاب يتعرضون للسرقة والتكفير والابتزاز   ::   قادة الدول الضامنة لعملية «أستانا»: رفض أي محاولات لبناء واقع جديد في سورية بذريعة مكافحة الإرهاب   ::   دهقاني من «بروكسل»: «قيصر» إرهاب اقتصادي فاقم معاناة السوريين   ::   «الجامعة العربية» تستذكر خلال مؤتمر «بروكسل» معاناة السوريين من الاعتداءات والحصار!   ::   اختتام مهرجان “سينما الشباب والأفلام القصيرة” السابع بإعلان الجوائز وتكريم الفنانين   ::   رفع أسعار مواد «الذكية» بناءً على طلب «السورية للتجارة» وتغير سعر الصرف الرسمي   ::   سورية المستقبل.. علمانية أم إسلامية؟   ::   برعاية تركية ولتبييض صفحة “الجولاني”.. إرهابيو “حراس الدين” يسلمون نقاطهم على “M4″ لـ”النصرة”   ::   ظم واتساع الرفض الشعبي للاحتلالين الأميركي والتركي في شمال البلاد   ::   حلّ مشاكل عمولات شركات الصرافة وإيقاف القروض وتسعير الدواء في لقاء رئيس الحكومة مع الصناعيين اليوم   ::   انطلاق «مؤتمر بروكسل للمانحين» بغياب سورية وحضور «قانون قيصر»!   ::   ميليشيا “قسد” تواصل حملات الاعتقال بدعم من الاحتلال الأميركي   ::   قتلى وجرحى بتمرد لمعتقلين دواعش في سجن تابع لميليشيا «قسد»   ::   موسكو: واشنطن تتخذ موقفاً «مدمراً» تجاه معاهدة حظر التجارب النووية   ::   مبعوث الأمم المتحدة إلى سورية: لجنة مناقشة الدستور ستجتمع في جنيف نهاية آب   ::   البرلمان الصيني يقر قانون الأمن القومي في هونغ كونغ   ::   ضبط 5.5 كيلو غرام حشيش مخدر في يبرود   ::   13 مليار ليرة قيمة الاختلاس والأخطاء المكتشفة في مؤسسات الحكومة خلال 2019   ::   لهذه الأسباب صدر قرار التريث بمنح القروض في سورية   ::   يمكن مواجهة العقوبات الأمريكية (قانون قيصر) بنجاح إذا ما استطاعت الحكومة السورية حل المشكلة الزراعية في سورية إنتاجاً، وتسويقاً، وتصنيعاً، وتصديراً   ::   السلطة الرابعة   ::   ميليشيا “قسد” والاحتلال الأميركي يحتلان كامل مقرات المؤسسات الحكومية جنوب مدينة الحسكة   ::   طاووس لـ”الوطن”: “قسد” مجاميع إرهابية واحتلالها مبان حكومية بالحسكة تنفيذ لأوامر المحتل الاميركي   ::   شعبان: استهداف دمشق والقدس واحد.. وما تريده الولايات المتحدة ليس قدراً   ::   المكلف أعمال محافظة إدلب لـ«الوطن»: اقتتال الإرهابيين سببه الخلاف بين داعميهم.. وسورية ستقول كلمتها في الميدان   ::   في إدلب التنظيمات الإرهابية القاعدية تصفي بعضها   ::   أهالي “حمام التركمان” ينتفضون ضد الاحتلال التركي ويطالبونه بالرحيل   ::   طهران: محور المقاومة مستمر وملتزم بدعم سورية   ::   باريس توجه تهماً لخبراء آثار فرنسيون يتاجرون بقطع مسروقة من سورية   ::   القضاء اللبناني يمنع السفيرة الأميركية من الإدلاء بتصريحات صحفية   ::   منسق عام مجموعة السلام العربية: لموقف عربي واحد يحفظ وحدة وسيادة سورية   ::   مجدداً.. لبنان يفتح حدوده البرية مع سورية يومين لاستقبال الوافدين!   ::   تيار «المستقبل»: الحريري لن يعود للحكومة بعهد عون   ::   عضو مجلس إدارة غرفة تجارة دمشق يتوقع انخفاض الأسعار حتى 20 بالمئة خلال أيام   ::   وزير السياحة لـ “الوطن: ارتأينا منع تقديم الأركيلة في المنشآت حالياً.. التقييم مستمر وأي قرار سيراعي الواقع وحجم الإصابات   ::   المقداد للسفراء ورؤساء البعثات المعتمدة لدى دمشق: تقرير ما يسمى « فريق التحقيق وتحديد الهوية» كاذب ومسيّس وغير واقعي   ::   أنباء عن إعادة افتتاح معبر القنيطرة أمام أهالي الجولان.. والمقت لـ”الوطن”: الاحتلال من يعيق فتحه لعزل المنطقة والأهالي   ::   ممثلاً الرئيس الأسد.. الوزير عزام يشارك بالاحتفال في قاعدة حميميم باللاذقية بمناسبة عيد النصر على النازية   ::   أهالي «أبو حمام» ينتفضون ضد ميليشيا «قسد»   ::   بري: موقف «أمل» حيال «قانون قيصر» هو موقف الحليف الوفي لمن وقف إلى جانب لبنان ومقاومته   ::   «الجبهة الشعبية – القيادة العامة» تدين العدوان الإسرائيلي.. و«جيش التحرير»: «قانون قيصر» اعتداء سافر وظالم   ::   الاحتلال التركي يواصل قصفه لمناطق سيطرة ميليشيا «قسد» شمال حلب   ::   دمشق تتسلم دفعة مساعدات الصينية لمواجهة «كورونا» والسفير بياو: الإجراءات القسرية تزيد من معاناة الشعب السوري   ::   غرام الذهب يرتفع إلى 100 ألف ليرة سورية رسمياً.. والسبب؟   ::   الزيت والشاي على “الذكية” خلال أسبوعين ..البرازي للنواب: في أسبوعين 200 ضبط لمخالفات جسيمة والكثير من المواد المهربة تحوي جراثيم وبكتيريا   ::   "سانا": مقتل عسكريين وإصابة 4 بغارتين على السويداء ودير الزور بسوريا   ::   الدفاعات الروسية والسورية تسقط طائرتين مسيّرتين قرب حميميم   ::   مجددا.. "تويتر" يضع إشارة تحذير على تغريدة لترامب   ::   الخارجية الروسية: واشنطن تشجع أكراد سورية على الانفصال بتمويلهم من أموال التجارة غير المشروعة في النفط   ::   معاون وزير «التموين» لـ«الوطن»: اقترحنا على الحكومة توزيع الخبز حسب عدد أفراد الأسرة لمنع التلاعب والاتجار   ::   الحكومة تنوي زيادة الاعتمادات الاستثمارية بنسبة 25 بالمئة في موازنة 2021   ::   أهالي البوكمال: التمسك بالثوابت الوطنية والوقوف مع الوطن لمواجهة الحرب ‏الاقتصادية   ::   حكومة الوفاق الوطني الليبية تخفّض تمثيلها الدبلوماسي في الجامعة العربية   ::   تفجير مبنى تابع لميليشيا «قسد» في البصيرة.. وعصيان لدواعش سجن الكسرة   ::   رفضته روسيا والصين وأوروبا.. مقترح أميركي في مجلس الأمن ضد إيران   ::   وزير الاستخبارات الإسرائيلي عبر «إيلاف» السعودية: إيران عدوّتنا والتطبيع مصلحة مشتركة مع الخليج!   ::   النائب اللبناني محمد رعد: نحن مع سورية في مواجهة كل القوى الغازية والمحتلة   ::   قيادة البعث تقرر إعادة فرز أصوات المستأنسين في فرع طرطوس   ::   الاستثنائية الأمريكية ما مصيرها؟   ::   واشنطن: لا نطالب برحيل الأسد أو انسحاب الروس من سورية وإنما عودة الأوضاع لما كانت عليه عام ٢٠١١   ::   اشتباكات عنيفة بين إرهابيي أردوغان في رأس العين وسقوط عدد منهم بين قتيل وجريح   ::   انشقاقات تضرب صفوف إرهابيي «النصرة»   ::   رأس العين وتل أبيض تنتفضان بوجه الاحتلال رفضاً للتعامل بالليرة التركية ‏وتنديداً بحرق محاصيلهما   ::   كلاب الاحتلال التركي تنهش جسد طفل في “الباب”   ::   رئيس البرلمان الإيراني: سورية الخط الأول لجبهة المقاومة وفرض عقوبات عليها دليل هزيمة الأعداء عسكرياً   ::   «أحوال» التركية: ترامب اعترف لبولتون بأن أردوغان لن يحارب داعش   ::   الموظف لن يتحمل أي زيادة على تعرفة التأمين الصحي وسوف يستفيد من زيادة التعويضات   ::   عودة دمغ الذهب بداية تموز القادم بعد توقفه 3 أشهر   ::   اسمندر لـ«الوطن»: الخبز الصغير في «برزة واليرموك» فقط ولا توجيه في توسيع التجربة حالياً   ::   على خطى حلب.. خسارة ثمانية أعضاء من مجلس الشعب في استئناس “البعث” في ريف دمشق   ::   على عكس التوقعات.. استئناس “البعث” في حلب يقلب الطاولة على معظم ممثليها من أعضاء مجلس الشعب الحاليين!   ::   إرهابيو إدلب يحرمون طلابها من تقديم امتحاناتهم في مناطق سيطرة الدولة   ::   خسارة اربعة أعضاء مجلس شعب في استئناس “البعث” في إدلب والبقية نجحوا   ::   مضاعفة أجور الأطباء المتعاقدين مع التأمين.. و«النقيب» لـ«الوطن»: فارق الأجور سبب عزوف أطباء عن التأمين والنقابة لا تتدخل   ::   مصر.. المؤبد لـ13 متهماً بجرم الانضمام لـ«النصرة»   ::   قائد الحرس الثوري: العدو لم يعد يفكر بشنّ حرب على إيران   ::   75 عاماً على النصر العظيم: المسؤولية المشتركة أمام التاريخ والمستقبل.. بقلم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين   ::   شكري معلقاً على الأوضاع في ليبيا: أي تهديد لأمننا القومي بمصر سيلقى رداً حازماً   ::   ترامب يجري تجمعه الانتخابي ويصف بايدن بـ«دمية عاجزة»   ::   أشهر مواقع الإنترنت في العالم   ::   بسام كوسا يهاجم زهير رمضان وهكذا وصف نقابة الفنانين   ::   الكرملين: بوتين قلق بشأن التزام أميركا بالاتفاقات المشتركة ما يشكل خطراً على العالم كله   ::   روسيا: تعاوننا مع سورية سيتطور.. وموقع أميركي: «قانون قيصر» احتيالي   ::   تزامناً مع «قيصر».. تحرّك مشبوه لدول في مجلس الأمن ومنظمات «حقوقية» لإدخال المساعدات عبر معبر «اليعربية»   ::   «سبوتنيك»: استهداف إرهابي لحافلة للجيش بريف درعا وسقوط شهداء ومصابين   ::   بوتين في مقالة مطوّلة يحذر من الأثمان الباهظة لطي دروس التاريخ ..منظومة الأمم المتحدة ليست بالكفاءة الممكنة   ::   أعضاء في مجلس الشعب في حلب وريف دمشق خارج المنافسة لعدم توافر الشروط فيهم.. استئناس “البعث” اليوم في ثلاث محافظات   ::   وزير إماراتي: تركيا استبدلت “علاقات الجيرة” ببرنامج توسعي   ::   رغم خروقات إرهابييه.. النظام التركي يزعم صمود وقف إطلاق النار في سورية   ::   الشهابي: قادرون على تخفيض سعر الصرف عبر دعم المنتجين والمصدرين   ::   الأمن الجنائي يلقي القبض على أشخاص يحولون الأموال بطرق غير قانونية في دمشق   ::   أسلحة وذخائر بعضها غربي الصنع ومواد مخدرة من مخلفات الإرهابيين في المنطقة الجنوبية   ::   بعد كشفها عن تفوق منافسه في استطلاعات الرأي… ترامب ينقلب ضد قناته التلفزيونية المفضلة   ::   طيران العدو الإسرائيلي يجدد خرقه سيادة الأجواء اللبنانية   ::   أكثر من 461 ألف وفاة حول العالم جراء فيروس كورونا   ::   المرحلة الثانية من برنامج دعم الخريجين الجدد تستهدف 4 آلاف خريج من الجامعات والمعاهد الحكومية   ::   الصحة: تسجيل 11 إصابة جديدة بفيروس كورونا و5 حالات شفاء   ::   التربية: قطع الاتصالات أثناء سير الامتحانات العامة في ثلاث مواد فقط   ::   يونايتد يتعادل بهدف مع مستضيفه توتنهام في الدوري الانكليزي   ::   تيم حسن أكثر ممثل اشتاق إليه المتابعون خلال شهر رمضان   ::   وفاء موصللي تكشف لـ"الفن" مواهب إبنتها المتعددة   ::   الجيش يستقدم تعزيزات إلى عين عيسى.. والاحتلال التركي يحشد على خطوط التماس مع «قسد»   ::   الخارجية والمغتربين: الشعب السوري سيواجه «العقوبات» بالعزيمة نفسها التي هزم بها أدوات أميركا من المجموعات الإرهابية   ::   العرنجي لـ”الوطن”: زيادة تعويضات جرحى قوات الدفاع الشعبي لـ 60 ألف ليرة شهرياً   ::   البردان لـ«الوطن»: متابعة مبادرات تخفيض الأسعار ليس من اختصاص غرفة تجارة دمشق   ::   شركة إسرائيلية تتحرك لإقامة توربينات هوائية في الجولان المحتل رغم تراجع أهالٍ عن عقودهم معها   ::   عرنوس يبحث مع وفد إيراني خطوات تعزيز التعاون الاقتصادي ومواجهة “قيصر”   ::   عضو في مجلس الاتحاد الروسي: سنواصل دعم سورية ولن تروعنا واشنطن   ::   «أزرق أبيض» يدفع بخطة ضم مرحلية في الضفة.. ونتنياهو يخشى تراجع الاهتمام الأميركي   ::   الأردن: المنطقة على مفترق طرق بسبب خطة الضم الإسرائيلية   ::   أميركا رعت توصل “أحزاب” كردية إلى “رؤية مشتركة”!.. حدولـ”الوطن”: الأميركي عدو لا نثق به   ::   الجامعة العربية تدين بشدة إقامة مستوطنة «ترامب» في الجولان المحتل   ::   القبض على سارق واسترداد ٨ ملايين وأونصة و٢٨ ليرة ذهبية في حمص   ::   نصر الله: “قيصر” آخر أسلحة أميركا.. وحلفاء سورية لن يتخلوا عنها في مواجهة الحرب الاقتصادية   ::   بعد المهمات الرقابية الميدانية.. «المركزي» يشدّد شروط منح التسهيلات الائتمانية الدوّارة التي تخصّص عادةً لتمويل فواتير التجار   ::   بيدرسون: مستعدون لعقد جولة لـ”اللجنة الدستورية” في آب المقبل و”قانون قيصر” يضعف الوضع الاقتصادي في سورية   ::   روسيا تخطط للمشاركة في مؤتمر “مانحي سورية” وتأسف لعدم دعوة “الحكومة الشرعية في دمشق”   ::   الجعفري: استهداف الشعب السوري في دوائه ينفي أي مزاعم غربية بالحرص الإنساني   ::   القائم بأعمال محافظة إدلب لـ«الوطن»: معبر «الترنبة» سيفتتح غداً لاستقبال طلاب الشهادات بحضور روسي   ::   لافروف وظريف.. دعم دمشق لمواجهة الإرهاب والحفاظ على وحدة وسيادة الأراضي السورية   ::   وزيرة الدفاع الألمانية لترامب: «الناتو» ليس منظمة تجارية والأمن ليس سلعة   ::   الاحتلال الأميركي يكثف من إدخال المعدات العسكرية إلى قواعده غير الشرعية بريف الحسكة   ::   أميركا تسوّق لـ«قيصر» بسلسلة من المزاعم والأكاذيب   ::   في القنيطرة.. فلاحون يبيعون المنح المقدمة لهم ومشتل صيدا بالخدمة بعد توقف 8 سنوات   ::   الحكومة تطلب من «الصناعة» قائمة مشاريع لتأهيلها بالسرعة القصوى وفق شروط   ::   الأعلاف ترفع أسعار الحليب ومشتقاته في القنيطرة   ::   في كلمة لكوادر «البعث» مع بدء اختيار ممثليهم للترشح لمجلس الشعب.. الرئيس الأسد: تجربة الاستئناس دليل دامغ على الديناميكية.. والديمقراطية مسؤولية قبل أن تكون ممارسة   ::   أولى نتائج الأستئناس من درعا.. ٦ أعضاء مجلس شعب حاليين خارج المنافسة   ::   الكرملين: مسألة عقد قمة بصيغة “أستانا” تُناقَش عبر القنوات الدبلوماسية   ::   مـِـن كـارتر إلى ســــانـدرز.. مِمَّن الـخـَوْف؟   ::   مُعارضة تركية لنظام أردوغان: ماذا تفعل عملتنا في الشمال السوري؟   ::   وزير التموين يفاجئ تجار سوق الهال في الثانية ليلاً   ::   مدير الأسعار في «التموين» لـ«الوطن»: قرار تحديد تعرفات نقل البولمانات هو ضبط للأسعار وليس رفعاً لها   ::   وقف منح القروض في المصارف العامة والخاصة بتوجيه من رئيس الحكومة   ::   عدد من الفنانين يتحركون لـ”تصحيح مسار” نقابة الفنانين   ::   قتلى ومصابون من مرتزقة الاحتلال التركي بانفجار سيارة مفخخة في ريف رأس العين بالحسكة   ::   رئيس "الموساد" الإسرائيلي سيجتمع مع زعماء دول عربية لمناقشة ضم أجزاء من الضفة الغربية!   ::   عون يدعو إلى اجتماع للمجلس الأعلى للدفاع في لبنان   ::   الدفاع التركية تعلن تدمير81 هدفا لحزب العمال الكردستاني بشمالي العراق الليلة الماضية   ::   وزير الصناعة لـ«الوطن»: لم تطرأ أي ارتفاعات على أسعار الإسمنت وتم التوجيه بزيادة الإنتاج   ::   وزارة الصحة: تسجيل سبع إصابات جديدة بفيروس كورونا وشفاء ثلاث حالات   ::   على جدول أعمال اللجنة الاقتصادية هذا الأسبوع: مقترحات حول سياسة التجارة الخارجية ودعم المنتجات المحلية   ::   خلافات وأزمة داخلية غير مسبوقة تسيطر على اجتماعات «هيئة المفاوضات»   ::   القوات الروسية في “الأسدية” لإقامة قاعدة.. وعربات لها تتجاوز حواجز للاحتلال الأميركي   ::   لافروف وشويغو يصلان تركيا غداً والملفان السوري والليبي على طاولة البحث   ::   أميركا تهدد بالرد على أي تقدم للجيش السوري لتحرير مناطق سيطرة ميليشيا ‌‏«قسد»!   ::   فريق الحكومة الاقتصادي: اتخاذ كافة الإجراءات لإعادة سعر الصرف إلى المستوى الذي كان عليه   ::   الخلافات توقف المباحثات الكردية – الكردية   ::   هكذا يسرّقنا بعض معتمدي الخبز   ::   دياب: الدولة اللبنانية غير مفلسة وأفشلنا محاولة الإطاحة بورشة اكتشاف الفساد   ::   كوريا الديمقراطية: لا يحق لسيئول التدخل في علاقاتنا مع واشنطن   ::   الاحتلال التركي يدخل عشرات الأرتال العسكرية إلى إدلب!   ::   نداء من منظمة التحرير الفلسطينية لشعوب ودول العالم   ::   5809 تسابقوا على 980 شاغر في مسابقة الفئة الأولى بحماة   ::   في الدوري الكروي.. مفاجآت عديدة والجزيرة يعطل مباراة الوثبة   ::   موسم حصاد القمح في حمص… إنتاج وفير وبشائر خير وعطاء للمزارعين   ::   حقوقيون وطلبة بجامعة دمشق: (قانون قيصر) حرب اقتصادية على دولة ذات سيادة   ::   بمناسبة العيد الوطني لروسيا الاتحادية.. الممثل الخاص للرئيس الروسي: سورية وروسيا لن يحطمهما الإرهاب الاقتصادي   ::   الأمريكيون يدفعون لجهة إنهاء العنصرية وترامب يتحرك في الاتجاه المعاكس   ::   ترحيل الأنقاض وفتح الطرقات في تجمع الحجر الأسود للنازحين بريف دمشق   ::   شنار: ما يسمى (قانون قيصر) دليل على إفلاس السياسة الأمريكية في سورية   ::   مصر تجدد مطالبتها باتخاذ موقف حازم تجاه نقل النظام التركي آلاف الإرهابيين إلى ليبيا   ::   كوريا الشمالية: لن نقدم مجانا لترامب ما قد يستخدمه للتباهي بإنجازاته   ::   السيسي وماكرون يناقشان الأوضاع في ليبيا والتعاون العسكري والأمني   ::   مصطفى الخاني بعد فوز زهير رمضان في نقابة الفنانين:"عن جد عيب"   ::   خطاب جديد للنظام التركي: «جماعات متشددة» تحاول خرق وقف النار في إدلب!   ::   الاحتلال التركي يسرق القمح والشعير في تل أبيض ورأس العين تحت غطاء ‌‏”الشراء‎”   ::   «الشعب» يحيي ذكرى رحيل القائد حافظ الأسد.. الموت غيّب قائداً قلّ مثيله أصبحت سورية في عهده قوة إقليمية يحسب لها ألف حساب   ::   بيان تركي يكشف النيات المستقبلية لأنقرة تجاه إدلب   ::   البحرية اليونانية تعترض سفينة تركية “محملة بالأسلحة” قبالة السواحل الليبية   ::   بوتين ورئيس النظام التركي يبحثان هاتفياً الأوضاع في إدلب   ::   شخصيتان روسيتان: «قيصر» عدوان اقتصادي وسياسي   ::   بيلوسي تدعو إلى إزالة تماثيل الرموز العنصرية من الولايات المتحدة   ::   إجراءات جديدة لمكافحة التهريب.. معالجة الأسباب بتبسيط إجراءات الاستيراد والتصدير وتوسيع قائمة المستوردات   ::   فيروس كورونا يودي بحياة أكثر من 416 ألف شخص حول العالم   ::   العقاري: تأجيل الأقساط المستحقة على المقترضين عن أشهر نيسان وأيار وحزيران لثلاثة أشهر   ::   الحرارة إلى انخفاض غداً وفرصة لهطلات مطرية متفرقة مع هبات نشطة للرياح   ::   انفجار عبوة ناسفة بعربة للشرطة العسكرية الروسية في عين العرب   ::   إيران تحكم بالإعدام على جاسوس قدم للأمريكان معلومات عن سليماني   ::   اليوم.. انتخاب نقيب جديد للفنانين السوريين   ::   مشروع قرار جمهوري في «الكونغرس» يستهدف الدول الحليفة   ::   موسكو تؤكد استعدادها للحوار مع واشنطن حول سوريا   ::   الصحة: تسجيل إصابتين مخالطتين بفيروس كورونا في بلدة رأس المعرة   ::   الخارجية: تصريحات جيفري حول سورية تشكل اعترافاً صريحاً من الإدارة الأمريكية بمسؤوليتها المباشرة عن معاناة السوريين   ::   أهالي قريتي ذيبان والحوايج بريف دير الزور يتظاهرون ضد ممارسات (قسد) المدعومة من الاحتلال الأمريكي   ::   شعبٌ تمرّس الصمود وقائدٌ يعشق الإنتصار   ::   بوغدانوف يؤكد دعم روسيا الثابت لسيادة ووحدة الأراضي السورية   ::   ميليشيا «قسد» تستأنف ملاحقة الشباب للقتال إلى جانبها   ::   جماهير الجولان المحتل يدعون أهالي جبل العرب لنبذ الفتنة: السويداء لن تكون إلا إلى جانب الدولة والرئيس الأسد   ::   رئيس جمعية المحللين الماليين: المقترض اليوم هو الرابح والمصرف هو الخاسر   ::   وزارة الشؤون تلغي تعليق تسجيل طلبات الاستقالة   ::   ‏الجيش يستعيد السيطرة على بلدتين بسهل الغاب بعد ساعات من تسلل الإرهابيين إليهما   ::   إصابات جديدة بكورونا في رأس المعرة.. وتسجيل شفاء 4 حالات   ::   لِـــنُــصْـــغِ ونَــتَــعــلّــم   ::   “حارس القدس”.. أكثر من مجرد مسلسل!   ::   تغريدة صهيونية تعطي أمر عمليات لتأجيج الشارع السوري ونشر الشائعات   ::   داعشي سابق: الاستخبارات البريطانية جندتنا للعمل معها   ::   “سعر الصرف” حاضر في جلسة الحكومة اليوم.. فما النتائج؟   ::   قائد شرطة هيوستن: يجب على ترامب أن يبقي فمه مغلقاً   ::   “حارس القدس”.. أكثر من مجرد مسلسل!   ::   المسابح تعود للعمل.. وصالات الأفراح تنتظر القرار   ::   الهـلال: للمرة الأولى في تاريخ الحزب البعثيون سيختارون ممثليهم إلى مجلس الشعب من خلال مؤتمرات موسعة لفروع الحزب في سورية   ::   تمكن مهجرين محتجزين بـ”الركبان” من الخروج والوصول إلى مناطق سيطرة الدولة   ::   تجدد المظاهرات ضد ممارسات “قسد” في الشدادي   ::   شعبان لـ”الوطن”: “قيصر” يستهدف سورية وحلفاءها ولا خيار أمامنا سوى الصمود   ::   اكتمال تشكيل حكومة الكاظمي.. والبرلمان العراقي يخوّله استحداث وزارة لـ”التركمان”   ::   السيسي: أمن ليبيا من أمن مصر   ::   ٢٨٠٠ ليرة لتر زيت الدوار وكيس النايلون بـ ٢٥ ؟   ::   كيلو الثوم إلى 5 آلاف ليرة.. وقزيز: بسبب التخزين وقلة الإنتاج   ::   جندي من الجيش العربي السوري لدورية أميركية: اخرجوا من بلادنا فورا والشعب يحب سورية والرئيس الأسد   ::   «قيصر» مطبّق منذ سنوات ويبدأ تطبيقه الآن إعلامياً بحثاً عن مكاسب سياسية   ::   إيران: الحظر الأميرکي بلغ حد الجریمة ضد الإنسانية   ::   الأمم المتحدة تندًد بـ”العنصرية البنيوية والاعتداء غير المسبوق” على صحفيين في أميركا   ::   الجيش يرد على خروقات الإرهابيين جنوب إدلب والطيران الروسي يقتل قياديين من «حراس الدين»   ::   الجعفري: بنوك الاتحاد الأوروبي وضعت أيديها على الأصول السورية المكرسة لتأمين الغذاء والدواء للسوريين   ::   روسيا تواصل تكثيف دورياتها في الحسكة والاحتلال الأميركي يعترض إحداها   ::   الدبس يطلب السماح بتصدير المواد التي منعت مؤخراً لتراكم الإنتاج   ::   مدير المصرف التجاري لـ«الوطن»: اكتشفنا حالات سمسرة في القروض تم التعامل معها أصولاً ووضع معايير لتجاوز المشكلة   ::   رئيس مكتب التسويق في اتحاد الفلاحين: شراء 10 آلاف طن من القمح من فلاحي الحسكة   ::   شكاوى من فقدان أدوية في اللاذقية.. ونقيب الصيادلة لـ«الوطن»: 400 صنف مفقود والمشكلة عند المعامل   ::   وزير الكهرباء لـ “الوطن”: انتهينا من تأهيل خط ٤٠٠ كيلو فولط الذي ينقل ٣٠٠ ميغا واط إلى حلب   ::   60 يوماً للحصول على أسطوانة الغاز في طرطوس ..عشرات الشكاوى من المواطنين والمعتمدين ..ومحروقات لا جواب!   ::   الدورية المشتركة الروسية التركية الـ 14 تقلص مسارها إلى أورم الجوز على «M4»   ::   مقتل «ضابط ومسلح» من إرهابيي تركيا في «الباب»   ::   برلماني روسي: أميركا وراء تمديد الاتحاد الأوروبي للإجراءات القسرية بحق الشعب السوري.. و«قانون قيصر» مصيره الفشل   ::   ملامح العالم الجديد   ::   البنتاغون يرفع التأهب الأمني بوجه المتظاهرين في واشنطن.. وطهران: الدول الغربية غابت عواطفها الجياشة تجاه قتلهم وقمعهم   ::   مسؤول روسي: تركيا طلبت أسلحة من روسيا بمليار دولار   ::   مصدر لـ«CNN»: ترامب غضب من كشف اختبائه بقبو في البيت الأبيض   ::   المصرف المركزي: آلية لاستلام الحوالات في الشركات المغلقة مؤقتاً خلال أيام   ::   خربوطلي: سنتعاقد على تركيب ٤٠٠ مركز تحويلي لتنفيذها في حلب خلال العام الجاري   ::   وزير الاقتصاد لـ«الوطن»: الاعتماد على الذات وتعزيز دور القطاع الخاص والتعاون مع الدول الصديقة لمواجهة «قانون قيصر»   ::   أمام الرئيس الأسد… بارسيك وكريشاتي وشربك وخليل يؤدون اليمين القانونية محافظين جدداً لمحافظات حمص والقنيطرة ودرعا والحسكة   ::   شكوى رسمية سورية للأمم المتحدة ضد دول أعضاء فيها تمارس جرائم حرب اقتصادية بإحراق محاصيل السوريين   ::   لافروف يحذّر في اتصال مع غوتيرش من خطر تفعيل الإرهاب لنشاطه في سورية   ::   مرجع لبناني: عدم الارتقاء بالعلاقة مع سورية يشكل خرقاً لمعاهدة التعاون والأخوة   ::   نظام أردوغان يرسل دفعة جديدة من إرهابييه إلى ليبيا   ::   ترامب يشعل الخلاف في إدارة «فيسبوك».. ومديرون لزوكربيرغ: أنت مخطئ   ::   روسيا: لم ولن نتدخل في الشؤون الداخلية للولايات المتحدة   ::   ليبيا: قوات حفتر تستعيد السيطرة على مدينة الأصابعة   ::   عباس موسوي للشعب الأميركي: العالم سمع صوتكم ویقف إلی جانبكم   ::   أقساط تأمين السيارات زادت 67 بالمئة.. والأرباح 173 بالمئة في 10 سنوات   ::   رئيس “مجلس الصناعات الدوائية”: ١،٥ بالمئة من أدوية سورية ارتفع سعرها   ::   “العفو الدولية” تندد بالعنف المفرط للشرطة الأميركية ضد المتظاهرين   ::   الصحة السورية: شفاء 3 حالات ووفاة حالة من الإصابات المسجلة بفيروس كورونا   ::   تركيا وإرهابيوها يصعِّدون في «خفض التصعيد» وشرق الفرات   ::   استهداف قياديين من مرتزقة أردوغان بعبوة ناسفة في جرابلس   ::   سورية تؤيد قرار الصين بشأن منطقة هونغ كونغ وترفض التدخلات الخارجية في شؤونها   ::   منذر خدام: 99 «حزباً» كردياً في سورية.. وربما سيكون لكل عائلة أو حارة حزب خاص!   ::   وزير التعليم لـ “لوطن”: قرارات هذا الأسبوع لتشميل طلاب المعاهد التقانية والجامعات الخاصة بمرسوم المستنفدين   ::   «الجولاني» يسوِّق نفسه إعلامياً كـ«حاكم إدلب»!   ::   ترامب يرجئ قمة مجموعة السبع لأنها «باتت تجمعا قديما للغاية»!   ::   طهران: التفاوض مع واشنطن مُضرّ وسنثأر لدماء الشهيد سليماني   ::   المرشح الديمقراطي بايدن يدين العنف في تظاهرات الولايات المتحدة   ::   الرئيس الأسد يصدر مراسيم بتعيين محافظين جدد للسويداء وحمص والقنيطرة ودرعا والحسكة   ::   سورية تتسلم دفعة من طائرات (ميغ 29) المتطورة والمحدثة من روسيا الاتحادية   ::   الاحتلال الأمريكي يدخل 25 آلية إلى قواعده اللاشرعية بريف الحسكة   ::   مظاهرات حاشدة أمام البيت الأبيض وفي عدد من المدن الأميركية احتجاجاً على مقتل رجل من أصول أفريقية على يد الشرطة   ::   القوات المصرية تقضى على 19 إرهابياً وتدمرعدة بؤرلهم في شمال سيناء   ::   مدفيديف: خروج واشنطن من المعاهدات الدولية له عواقب وخيمة   ::   مظاهرات حاشدة أمام البيت الأبيض وفي عدد من المدن الأميركية احتجاجاً على مقتل رجل من أصول أفريقية على يد الشرطة   ::   كورونا مايزال يسجل المزيد من الإصابات والوفيات في العالم   ::   استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي في القدس المحتلة   ::   تحالف العدوان السعودي يشن 43 غارة على عدد من المدن اليمنية   ::   حسن حسني جوكر السينما المصرية يودع محبيه   ::   استشهاد 5 مدنيين جراء تواصل الاقتتال فيما بين مرتزقة أردوغان في مدينة عفرين المحتلة بريف حلب   ::   نشر 500 عسكري أمريكي في مينيابوليس لقمع الاحتجاجات على قتل الشرطة رجلاً من أصول إفريقية   ::   الخامنئي يعين لاريجاني مستشاراً له وعضواً في مجمع تشخيص مصلحة النظام   ::   ترامب يعتزم إبرام صفقة أسلحة جديدة مع النظام السعودي   ::   القاضي الشرعي الأول ب‍دمشق: الأحد أول أيام عيد الفطر السعيد   ::   مسيرة سيارات بدمشق إحياء ليوم القدس العالمي… المشاركون: القدس ستبقى مدينة عربية الهوية فلسطينية الانتماء   ::   الصحة تعلن شفاء حالة من الإصابات المسجلة بفيروس كورونا في سورية وإصابة جديدة ووفاة جديدة بين القادمين من الكويت   ::   الجعفري: أهمية تفعيل أدوات الأمم المتحدة بمنأى عن ازدواجية المعايير والتسييس   ::   منظمة الصحة العالمية تحذر: أميركا الجنوبية باتت بؤرة جديدة لوباء كوفيد 19   ::   السيد نصر الله: موقفنا من القضية الفلسطينية ثابت وواضح وغير قابل للتبديل   ::   الاحتلال التركي يدخل 30 آلية وشاحنات محملة بمواد لوجستية إلى رأس العين بريف الحسكة   ::   حصاد أكثر من 250 ألف هكتار من محصول الشعير   ::   مروحيات الاحتلال الأمريكي تخطف شخصاً بمؤازرة مجموعات (قسد) من قرية الشحيل بريف دير الزور   ::   إخماد حريق أعشاب يابسة في منطقة الربوة بدمشق   ::   الجيش السوري يستعد لعملية عسكرية لملاحقة فلول داعش بريف دير الزور   ::   البرازي مجدداً في الأسواق بهدف القضاء على الحلقات الوسيطة   ::   «سي بي إس نيوز»: سوريون يبيعون أعضاءهم في تركيا للبقاء على قيد الحياة!   ::   نصر الله يؤكد فشل محاولات تصفية القضية الفلسطينية   ::   بالوثائق… هكذا قادت بريطانيا حملة تضليل إعلامي ضد سورية منذ بدء الحرب عليها   ::   كورونا في العالم.. 100 ألف وفاة جديدة وإجمالي الإصابات يبلغ 5 ملايين   ::   بيروت تسمح بعودة اللبنانيين من سورية وتفتح مطارها أمام الدبلوماسيين في دمشق   ::   عباس يعلن إلغاء جميع الاتفاقات مع إسرائيل والولايات المتحدة   ::   العراق: انطلاق المرحلة السادسة من عمليات «ثأر الصائمين» في صلاح الدين   ::   قوات حفتر تدعو إلى وقف سفك الدماء وتتراجع 3 كيلومترات عن طرابلس   ::   روسيا تدعو الغرب لدعم سورية وعدم تسييس ملف المساعدات   ::   «المالية» تصدر تعليمات مرسوم إعفاء المواد الأولية ذات الرسم الجمركي 1 بالمئة   ::   أسلحة وذخائر بينها صواريخ تاو أمريكية الصنع من مخلفات الإرهابيين في المنطقة الجنوبية   ::   الجعفري: ضرورة وضع حد للإرهاب الاقتصادي المتمثل بالإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة على سورية   ::   الإصابات بفيروس كورونا المستجد حول العالم تقترب من الـ 5 ملايين والوفيات نحو 325 ألفاً   ::   بيدرسون: استئناف اجتماعات الدستورية بمجرد تحسن الوضع الناجم عن «كورونا»   ::   «مسد»: نواجه مؤشراً اقتصادياً خطيراً!   ::   الصين: ترامب يتهرب من مسؤولياته تجاه الصحة العالمية   ::   حزب ماكرون يخسر غالبيته المطلقة في النواب الفرنسي   ::   توقيف أحد أفراد عصابة سرقة ارتكب العديد من السرقات في أحياء مدينة درعا   ::   كبسات لـ«المركزي» على شركات الصرافة والحوالات والمتعاملين بغير الليرة   ::   الرئيس الأسد يصدر مرسوماً تشريعياً يحدد المنح المجانية السنوية التي تخصصها كل الجامعات والمؤسسات التعليمية الخاصة لذوي الشهداء والجرحى والمفقودين   ::   الصحة: تسجيل 7 إصابات بفيروس كورونا بين القادمين من دولة الكويت   ::   الاحتلال التركي يدخل عشرات الشاحنات محملة بكتل اسمنتية لإقامة جدار عازل في محيط رأس العين بريف الحسكة   ::   الاحتلال الأمريكي يدخل تعزيزات لقواعده غير الشرعية بريف الحسكة   ::   وفيات كورونا في الولايات المتحدة تقترب من 90 ألفاً   ::   موسكو: سنواصل دعم الحكومة السورية الشرعية.. ومستقبل هذا البلد بيد الشعب السوري وحده   ::   عدوان أميركي بالبالونات الحرارية يحرق 200 دونم قمح بريف الشدادي   ::   وزير الدفاع الإيراني: مستعدون لوضع كل قدراتنا الدفاعية تحت تصرف العراق   ::   نتنياهو وغانتس يعرضان حكومتهما الجديدة على الكنيست   ::   احتدام التنافس التركي السعودي للاستحواذ على «المعارضات» السورية   ::   الهيئة الناظمة للاتصالات تصدر بيانا حول المبالغ المستحقة على شركة “سيريتل”   ::   سارقوا صالات الالعاب في قبضة جنائية طرطوس   ::   أصغر خاجي يؤكد استمرار التعاون الاستراتيجي بين إيران وسورية وروسيا في مكافحة الإرهاب   ::   استشهاد مدني وإصابة آخر برصاص قوات الاحتلال التركي ومرتزقته الإرهابيين جنوب غرب رأس العين   ::   أوروبا وأمريكا في صدارة الدول المتضررة من فيروس كورونا   ::   إخماد حريق في عدد من المحال التجارية بمدينة الحسكة والأضرار مادية   ::   وزارة الصحة: تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا في سورية لشخص من القادمين من دولة الإمارات العربية المتحدة   ::   إنجاز طبي جديد يسجل لصالح القطاع الصحي في سورية تنشره مجلة أبحاث طبية بريطانية   ::   الحشد الشعبي العراقي يحبط محاولة تسلل لإرهابيي (داعش)   ::   بولدان: إقالة رؤساء بلديات في تركيا يعكس استبداد أردوغان وظلمه   ::   دورتموند يهزم شالكه برباعية مع استئناف الدوري الألماني   ::   “المحتسبات” جديد “النصرة” للتضييق على أهالي إدلب   ::   الدورية المشتركة الروسية التركية الـ11 تعود أدراجها بعد رشقها بالحجارة عند جسر أريحا   ::   إصابة مدنيين اثنين بانفجار دراجة نارية مفخخة في الشدادي بريف الحسكة   ::   إغلاق معمل حلويات في ريف دمشق يحتوي (طناً) من العجوة منتهية الصلاحية   ::   خروج محطة تحويل كهرباء حماة الثانية من الخدمة جراء حريق وبدء إصلاح التجهيزات المتضررة فيها   ::   الخارجية الروسية: الإرهابيون في الشرق الأوسط يستغلون أزمة كورونا لتكثيف أنشطتهم   ::   قوى سورية وفلسطينية في ذكرى النكبة: المقاومة مستمرة والأجيال القادمة ستحمل أمانة الآباء والأجداد   ::   الصحة: شفاء 7 حالات من الإصابات المسجلة بفيروس كورونا وتسجيل إصابتين جديدتين   ::   أكثر من 5ر4 ملايين إصابة معلنة جراء فيروس كورونا حول العالم   ::   نائب ينسحب من الجلسة وجدل كبير حول “الساحر” في “الشعب”.. وزير الإعلام يرد على المداخلات: ليس لنا رقابة على قناة “سما” الخاصة التي عرضته   ::   الرئيس الأسد يصدر مرسوماً تشريعياً بإعفاء المواد الأولية المستوردة كمدخلات للصناعة والخاضعة لرسم جمركي 1 بالمئة من الرسوم الجمركية والضرائب لمدة عام   ::   الخارجية والمغتربين تصدر تعليمات حول الفئات المشمولة بعملية إعادة المواطنين العالقين في الخارج   ::   الاحتلال التركي يعتدي بالقذائف الصاروخية على قرية مرعناز بريف حلب الشمالي   ::   فيروس كورونا يودي بحياة 294 ألف شخص حول العالم   ::   السيد نصر الله: المعركة السياسية التي تخوضها سورية لا تقل ضراوة عن معركتها العسكرية ضد الإرهاب   ::   الصحة: تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا   ::   مؤسسة الإسكان العسكري بحلب تواصل إنتاج مواد التعقيم والمنظفات لتغطية حاجة السوق   ::   عباس في ذكرى النكبة: متمسكون بحقوقنا وصامدون في مواجهة الاحتلال   ::   تجدد الاحتجاجات لتحسين الأوضاع المعيشيةبعدد من المناطق اللبنانية   ::   مياه طرطوس تستلم 5 مجموعات ضخ أفقية لتحسين عامل الاستثمار بمشروع مياه كاف العسل   ::   حمدان: المرسوم التشريعي رقم 10 يأتي تنفيذاً لاستراتيجية الدولة بدعم الصناعة الوطنية   ::   أهالي قريتي الدشيشة والقاهرة في تل تمر بريف الحسكة يعترضون رتلاً لقوات الاحتلال الأمريكي   ::   قادري: نسعى إلى تأمين الدعم للشرائح المتضررة بالإجراءات الاحترازية للتصدي لفيروس كورونا   ::   لجان مجلس الشعب تناقش قضايا متصلة بعمل وزارات الكهرباء والإدارة المحلية والثقافة ومشاريع قوانين   ::   نحو 290 ألف وفاة في العالم جراء فيروس كورونا المستجد   ::   تراجع شعبية ترامب وسط تزايد وفيات كورونا في الولايات المتحدة وتقدم بايدن بثماني نقاط   ::   روسيا: الولايات المتحدة "تطرق على باب مغلق" في محاولتها تمديد حظر الأسلحة على إيران   ::   تشاووش أوغلو: قلبنا الموازين في ليبيا وأبو ظبي تخلق الفوضى في المنطقة   ::   مشروع قرار جديد حول هدنة عالمية بسبب فيروس كورونا   ::   الرئيس الأسد يصدر مرسومين بإنهاء تسمية نداف وزيراً للتجارة الداخلية وتسمية البرازي وزيراً للتجارة الداخلية   ::   وحدات الجيش تستعيد نقطة عسكرية في الغاب هاجمها إرهابيون وتكبدهم خسائر كبيرة   ::   سورية تدين محاولة الإنزال الإرهابي على الشواطئ الفنزويلية: استمرار لمؤامرة تقودها واشنطن ضد فنزويلا   ::   لجان مجلس الشعب تناقش القضايا المتعلقة بعمل وزارات النقل والزراعة والصناعة وقضايا الشباب   ::   المقداد: ضرورة التزام منظمة الصحة العالمية بالعمل الإنساني الحقيقي والابتعاد عن كل أشكال التسييس   ::   السورية للحبوب تتخذ الإجراءات اللازمة لاستلام الأقماح من المزارعين لعام 2020   ::   قوات الاحتلال تعتقل 13 فلسطينياً في القدس المحتلة   ::   طهران: ندعو واشنطن لإطلاق سراح الرهائن الإيرانيين على الفور   ::   الحشد الشعبي العراقي يعتقل 15 إرهابيا في نينوى   ::   حصيلة ضحايا كورونا تلامس الـ 300 ألف من أصل أكثر من 4 ملايين إصابة   ::   الجيش يحبط هجوما للإرهابيين على نقاطه بسهل الغاب   ::   استشهاد مدني وإصابة نحو 20 بانفجار عبوة ناسفة في مدينة الباب بريف حلب   ::   الجعفري: الإجراءات الاقتصادية القسرية تحول دون توفير الحاجات الأساسية وتعرقل مواجهة وباء كورونا   ::   لجان مجلس الشعب تناقش شكاوى المواطنين وقضايا ذوي شهداء القوى الرديفة   ::   قتلى ومصابون جراء اقتتال مرتزقة أردوغان فيما بينهم في منطقة تل تمر الغربي بريف الحسكة   ::   أكثر من 280 ألف حالة وفاة حول العالم حصيلة كورونا المستجد   ::   إيران تكشف رسميا ملابسات حادث قصف السفينة الحربية التابعة لأسطولها   ::   الخارجية الإيرانية: نقف إلى جانب سورية في مكافحة الإرهاب   ::   تصعيد أميركي متواصل ضد إيران.. وبومبيو يصفها بـ "النازية"   ::   السعودية تحت ضغط ترامب إلى أين؟   ::   "فوربس": إخراج بعض القوات الأميركية من السعودية سببه النفط   ::   البيت الأبيض ينفي عزل نائب الرئيس الأمريكي   ::   الداخلية: استئناف تقديم الخدمات في فروع الهجرة والجوازات بالمحافظات   ::   آخرها محطة زيزون الحرارية… مرتزقة أردوغان يواصلون جرائمهم بتدمير البنى التحتية في سورية   ::   غانم: مستمرون في دعم المشتقات النفطية وتوجيه الدعم لمستحقيه   ::   سوسان: الإجراءات الغربية القسرية اللاإنسانية تؤثر على السوريين بما يخص حمايتهم من وباء كورونا وتأمين عودتهم إلى بلادهم   ::   واشنطن تواصل انتهاك القوانين الدولية والإنسانية.. عقوبات ترامب المتجددة ضد سورية إرهاب متواصل   ::   المجموعات الإرهابية تعتدي بعدة قذائف صاروخية على ريف اللاذقية الشمالي   ::   إيقاف تزويد السيارات الخاصة سعة 2000 سي سي فما فوق ومن على اسمه أكثر من سيارة بالبنزين المدعوم   ::   التربية: أكثر من 557 ألف طالب مسجلين لامتحانات الشهادات العامة لدورة 2020   ::   بوتين: ضرورة الحفاظ على قوة جيشنا وقدرته على مواجهة التحديات   ::   مذيع تركي يحتج ويتهكم بلغة الإيماءات على سياسات نظام أردوغان   ::   الجيش اللبناني يوقف مسلحين اثنين في طرابلس   ::   زاخاروفا: مزاعم البيت الأبيض بشأن النصر على النازية تزوير وإهانة   ::   الصحة: شفاء حالتين من الإصابات المسجلة بفيروس كورونا وتسجيل إصابتين جديدتين   ::   الأمم المتحدة: التنظيمات الإرهابية تستغل وباء كورونا لتكثيف اعتداءاتها في سورية   ::   لافروف: العقوبات الأحادية المخالفة للقانون الدولي المفروضة على بعض الدول تمثل تهديداً عالمياً يجب مواجهته   ::   واشنطن تعرقل مشروع قرار في مجلس الأمن حول وباء كورونا   ::   عدد المصابين بفيروس كورونا في العالم يتجاوز 4 ملايين شخص والوفيات 275 ألفاً   ::   بدعم من الأمانة السورية للتنمية… مشروع نوعي لإنتاج الفطر الزراعي بالسويداء   ::   السورية للتجارة بحمص تسير سيارات جوالة إلى القرى الحدودية لتأمين المواد المدعومة للأهالي   ::   إصابة عشرات الفلسطينيين جراء قمع قوات الاحتلال مظاهرة كفر قدوم   ::   طيران العدوان السعودي يشن 41 غارة على محافظتي مأرب والجوف   ::   حزب تركي: أردوغان يتحمل مسؤولية أزمات تركيا الداخلية والخارجية   ::   نيبينزيا: العلاقات الدولية المضطربة تُظهر ميولاً تشبه ما كان موجوداً قبل الحرب العالمية الثانية   ::  

أخبار إعادة الإعمار
تحقيقات صحفية
نشاطات الأحزاب
الصفحة الرئيسية  »  أخبار  » النص الكامل لحديث السيد الرئيس بشار الأسد لقناة RT الروسية


النص الكامل لحديث السيد الرئيس بشار الأسد لقناة RT الروسية

RT - 11/11/2019

أجرت قناة روسيا اليوم الناطقة بالإنكليزية لقاء مع الرئيس السوري بشار الأسد، تطرق فيه إلى جوانب الأزمة في بلاده وسبل حلها، وموقف دمشق من مختلف القضايا المرتبطة بها.

وتناول الأسد في حديثه ملفات الاتهامات الغربية للجيش السوري باستخدام الأسلحة الكيميائية، وموقفه من قوات سوريا الديمقراطية وسرقة أمريكا للنفط السوري وتحركات القوات التركية في بلاده، إضافة إلى مسألة إعادة إعمار سوريا بعد الحرب، ومسار التسوية بمختلف مراحله.

وفيما يلي النص الكامل للمقابلة:

السؤال الأول:أنا أفشين راتانسي في القصر الرئاسي في دمشق. أهلاً بكم في هذه المقابلة الحصرية لمحطةRT International world . وأنا في ضيافة الرئيس السوري بشار الأسد.

سيادة الرئيس، شكراً لكم لمنحنا هذه المقابلة، وأود أن أبدأ بسؤالكم لماذا تجرون مقابلة الآن بينما لم تفعلوا ذلك منذ عام ونصف العام؟

الرئيس الأسد:أهلاً بكم في سورية. لقد دفعت الأحداث في العالم، بشكل عام، وفي المنطقة وسورية بعد الغزو التركي، إلى وضع سورية في الصدارة مرة أخرى. هذا سبب. السبب الثاني هو أنني أعتقد أن الرأي العام العالمي، وخصوصاً في الغرب، يشهد تحولاً خلال الأعوام القليلة الماضية. إنهم يعرفون أن مسؤوليهم أخبروهم بالعديد من الأكاذيب حول ما يجري في المنطقة، في الشرق الأوسط، في سورية وفي اليمن. هم يعرفون أن هذه كذبة، لكنهم لا يعرفون الحقيقة. ولذلك أعتقد أنه حان الوقت للتحدث عن هذه الحقيقة. ثالثاً، أجريت العديد من المقابلات مع وسائل إعلام غربية ووجدت أنهم لا يحاولون الحصول على المعلومات، بل يريدون أن يحققوا سبقاً صحفياً. إنهم لا يحاولون أن يكونوا موضوعيين وينقلوا إلى جمهورهم ما يحدث في العالم.  ولذلك توقفت عن إجراء المقابلات لسنوات.

السؤال الثاني:في رحلتنا من مطار دمشق، رأينا أعمال إعادة الإعمار. ما عدد الجنود الذين قتلوا؛ الجرحى أو المهجرين من بلادكم في الفترة الماضية، منذ العام 2011؟

الرئيس الأسد:إن الاستقرار الذي شاهدتموه خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية منذ وصولكم إلى دمشق هو نتيجة تضحيات أكثر من 100 ألف جندي سوري استشهدوا أو جرحوا. خسرنا العديد من الأرواح، ناهيك عن الآلاف وربما عشرات آلاف من المدنيين أو الأبرياء الذين قتلوا بسبب قذائف الهاون، أو عبر الإعدامات، أو خطفوا وقتلوا لاحقاً أو اختفوا، وأُسرهم مازالت تنتظرهم حتى الآن. لقد كان هناك الكثير من التضحيات التي بُذلت في مواجهة أولئك الإرهابيين. ولهذا السبب ترى هذا الاستقرار وإعادة الإعمار.

السؤال الثالث:الدول التي دعمتكم تشمل إيران وروسيا بالطبع. وقبل أن أتحدث عن الدعم البريطاني والأمريكي الفعلي لداعش والقاعدة في بلادكم، ما الذي يمكن أن تقولونه للأسر الروسية التي فقدت جنودها الروس الذين خاطروا وضحوا بحياتهم من أجل "ديكتاتور"، من أجل "ديكتاتور شرق أوسطي"؟ ما الذي يمكن أن تقوله لهم، بمعنى ما الذي يدفع فلاديمير بوتين لإرسال جنوده لمساعدة حكومتكم؟

 الرئيس الأسد:لقد أشرت إلى نقطة مهمة جداً، فحتى في سورية لا يمكن لأحد أن يموت من أجل شخص، الناس يمكن أن تموت - وخصوصاً بأعداد كبيرة - من أجل قضية. وهذه القضية هي الدفاع عن بلادهم .. الدفاع عن وجودهم وعن مستقبلهم، فما بالك بشخص يأتي من بلد آخر ليموت من أجل شخص آخر، سواء كان دكتاتوراً أو مهما أردت تسميته! وبالتالي، ومما ينافي المنطق أن يأتي أحد ما ، فقط لأن الرئيس بوتين أرسله، كي يموت من أجل شخص آخر، أو أن يضع الرئيس بوتين كل مصالح بلاده على المحك من أجل شخص واحد. هذا غير منطقي. في الواقع، فإن روسيا، وطبقاً لما يقوله مسؤولوها، أعني الرئيس بوتين ولافروف وآخرون، تدافع عن مصالحها بطرق مختلفة. وأحد وجوه هذا الدفاع يتمثل في أن محاربتهم الإرهاب في بلدٍ ما، سواء كان سورية أو أي بلد آخر في المنطقة، تعتبر دفاعاً عن الشعب الروسي لأن الإرهاب وأيديولوجيته لا حدود لهما، ولا يعترفان بالحدود السياسية. لنقل إنها ساحة واحدة، فالعالم اليوم بات ساحة واحدة للإرهاب. ثانياً، إنهم يتبنون ويطبقون القانون الدولي. ومن وجهة نظرهم، فإن القانون الدولي، إذا نُفذ، يتطابق مع مصالحهم القومية. وبالتالي فإن تطبيقه في سائر أنحاء العالم سيساعد في تحقيق مصالح الشعب الروسي. إذاً، هم يفعلون ما يفعلونه انسجاماً مع مصالحهم القومية، والاستقرار العالمي، ومع مصلحة سورية والاستقرار فيها.

السؤال الرابع:الآن، تعرفون أنه في وسائل إعلام دول حلف الناتو، فإن بلدكم، وحكومتكم، وأنتم شخصياً، ترتبطون بشكل مترادف مع الهجمات بالأسلحة الكيميائية. لنعد إلى الحادي والعشرين من آب 2013، في الغوطة. هل أسقطت حكومتكم أسلحة كيميائية على الغوطة في ذلك التاريخ، في الحادي والعشرين من آب 2013؟

الرئيس الأسد:الأمر المضحك أنه في نفس ذلك التاريخ، وصل أول وفد دولي كُلف بالتحقيق بالحادث في سورية إلى دمشق، وكانوا على بعد بضعة كيلومترات من هذا المكان. منطقياً، لو افترضنا أن الجيش السوري يمتلك أسلحة كيميائية وأراد استعمالها، فإنه لن يستعملها في ذلك اليوم. هذا أولاً. ثانياً، تحدثوا عن مقتل مئتي مدني؛ في حين أنك لو استعملت الأسلحة الكيميائية فإنك قد تقتل عشرات الآلاف في تلك المنطقة المكتظة بالسكان. ثالثاً، هذه الحادثة ليست موجودة إلا في أذهان المسؤولين الغربيين. إنها رواية استعملوها كذريعة لمهاجمة سورية. هذا ما أعنيه. فهم لم يقدموا أي دليل ملموس لإثبات حدوث مثل ذلك الهجوم، وظهرت تقارير كثيرة تدحض ذلك التقرير أو تلك المزاعم. وبالتالي، فقد كانت مجرد مزاعم؛ فالجيش السوري لم يستعمل الأسلحة الكيميائية إطلاقاً قبل أن يُسلّم كل ترسانته إلى اللجنة الدولية.

السؤال الخامس: بالطبع، ثم اتخذت القرار بدعوة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية للتخلص من الأسلحة الكيميائية.

الرئيس الأسد:في الواقع، نحن من دعاهم للقدوم لأننا كنا نعتقد أنهم ينبغي أن يأتوا ويحققوا، ولأننا كنا متأكدين مئة بالمئة بأنها مجرد مزاعم. لكن هذه الوفود ليست حيادية دائماً، بل هم غالباً منحازون.

الصحفي:حسنا، رئيس منظمة حظر الأسلحة الكيميائية فيرناندو أرياس، ربما يواجه الآن مشاكله الخاصة مع المشتكين من داخل منظمته. فلا شك في أن المدير العام للمنظمة أحمد اوزومجو الذي راقب عملية تدمير الأسلحة هنا قال: إن هناك فجوات، وحالات عدم يقين، وتناقضات في عملية تدمير الأسلحة الكيميائية التي راقبتها المنظمة هنا في بلادكم.

الرئيس الأسد:ثغرات في التقرير الخاص بنا؟

الصحفي:نعم.

الرئيس الأسد:ولماذا لم يظهروها؟ نحن نواجه نفس هذه المزاعم منذ العام 2013. بعد ست سنوات ألم يكن بإمكانهم إثباتها؟ وفي كل مرة يقولون إن سورية استخدمت الأسلحة الكيميائية، هل يمكننا، في ظل هذا الإشراف أو لنقل هذه المراقبة الدقيقة من قبل العالم الغربي بأسره، أن نستخدم هذه الأسلحة مرةً بعد مرة! هذه القصة برمتها غير منطقية. نحن لا نحتاج الأسلحة الكيميائية، إننا نحقق تقدماً. في كل مرة يتحدثون عن استخدام الأسلحة الكيميائية نكون في حالة تقدم، وليس عندما نخسر. حتى من الناحية العسكرية، منطقيا قد تستخدم مثل تلك الأسلحة -وأنا لا أتحدث عن الجيش السوري بالطبع لأننا لم نعد نمتلك مثل تلك الأسلحة- عندما تكون في حالة خسارة للأرض، وليس عندما تكون في حالة تقدم.

الصحفي:إذاً، أنتم تنكرون استخدامها في جوبر، والشيخ مقصود، وسراقب، وفي حلب، وأفترض أنكم تنكرون استخدامها في خان شيخون في الرابع من نيسان 2017. تنكرون استخدام الحكومة السورية للأسلحة الكيميائية في جميع هذه المناطق؟

الرئيس الأسد:كل واحدة من هذه القصص لم تكن أكثر من مزاعم. إن من تحدث عن حصول استخدام للأسلحة الكيميائية ينبغي عليه إثبات روايته، وهو من يجب أن يقدم الأدلة على أنه قد تم استخدامها.

الصحفي:لكن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية دفعت بريطانيا والولايات المتحدة وفرنسا إلى الاعتقاد بأنه ينبغي عليها ضرب بلادكم على أساس ذلك التقرير.

الرئيس الأسد:لكن الاعتقاد شيء وتقديم الأدلة شيءٌ آخر. نحن نتحدث عن الأدلة. ما هي الأدلة التي يمتلكونها لإثبات روايتهم؟ لا شيء.

السؤال السادس:ألا يوجد أي حقيقة في تلك الشائعات.. ألا يمكن القول من جانبكم أن الأدلة في الفيديوهات قد فبركت من قبل المتمردين باستخدام الأسلحة الكيميائية عبر الحكومة السعودية.. وأن الأسلحة الكيميائية استخدمت بالفعل، لكن من قبل من يُسمون بـ"المتمردين"..

الرئيس الأسد:نعم إنها موجودة على يوتيوب وتستطيع مشاهدتها. لقد فبركوا مسرحيةً كاملة حيث يلعب شخصٌ ما دور الضحية في العديد من الحوادث، ليس فقط في مجال الأسلحة الكيميائية، بل حتى في حالات القصف، يفبركون مسرحية تُظهر بأن أحدهم كان ضحيةً، وعند نهاية التصوير يظهر على أنه شخصٌ عادي، يقف ويتحرك بشكلٍ طبيعي. تستطيع مشاهدة ذلك على يوتيوب. إنها واضحة جداً. نستطيع أن نريك هذه الأدلة.

الصحفي:لكن ليس هناك دليل غير ذلك، لأن الخوذ البيضاء المدعومة من وزارة الخارجية البريطانية، والتي مُنحت مؤخراً دعماً إضافياً من قبل إدارة ترامب تدعي أن الفيديوهات حقيقة تماماً، وأن الأشخاص الذين ينتجون هذه الفيديوهات أنقذوا حياة 50 ألف شخص في بلادكم حتى العام 2018.

الرئيس الأسد:مرةً أخرى، من السهل جداً رؤية وجوه نفس هؤلاء "الملائكة"، الخوذ البيضاء.. نفس الوجوه، ونفس الشخص الذي كان يعمل في الخوذ البيضاء كان في الواقع مقاتلاً مع القاعدة. تستطيع أن تراه، فالصور واضحة جداً. نفس الشخص الذي كان يقطع الرؤوس، أو يأكل قلب جندي. هذه المقاطع منتشرة جداً وبوسعك مشاهدتها على الإنترنت. لا أعتقد أن أحداً في هذه المنطقة يُصدق هذه المسرحية، مسرحية العلاقات العامة للخوذ البيضاء. إنهم أحد فروع جبهة النصرة.

السؤال السابع:حسناً، هيئة الإذاعة البريطانية التابعة للدولة البريطانية، ومنظمة العفو الدولية تزعمان أن حكومتكم قتلت أحد عشر ألف شخص باستخدام ما يُسمى "البراميل المتفجرة" منذ العام 2012، فيما يُعد انتهاكاً لقرار مجلس الأمن رقم 2139. وفي الواقع تُشير هيومن رايتس ووتش إلى صورٍ التقطت بالأقمار الصناعية، وأنتم تتحدثون عن مقاطع الفيديو على يوتيوب وتقولون إنها مفبركة. هذه أكبر وسائل إعلام في دول حلف الناتو وأكبر المنظمات غير الحكومية.

الرئيس الأسد:ليس هناك حرب جيدة. هذه حقيقة بديهية. هناك دائماً ضحايا في أية حرب، لكن أن تتحدث عن جيش أو دولة تقتل المدنيين وتقتل شعبها فهذا ليس واقعياً لسبب بسيط، وهو أن الحرب في سورية كانت على كسب قلوب الناس؛ ولا تستطيع كسب قلوب الناس بقصفهم. فالجيش السوري كان يحارب الإرهابيين، وإن كان هناك بعض النيران الجانبية التي أثَّرت على بعض المدنيين -وقد يكون ذلك قد حصل ويمكن إجراء تحقيقات بشأنه- لكن كيف يمكن للشعب السوري أن يدعم دولته ورئيسه وجيشه إن كانوا يقتلونه؟!

السؤال الثامن:هل كان القصف هو الطريقة الوحيدة لاستعادة شرق حلب.. هل أمر قادتكم أو أنتم شخصياً باستخدام هذا الأسلوب فقط للتخلص من القاعدة وداعش، اللتان يمكن القول أنهما مدعومتان من بريطانيا والولايات المتحدة، هل كانت الطريقة الوحيدة للتخلص منهما عبر القصف الجوي؟

الرئيس الأسد:بالتأكيد، وقد نجحنا. وهناك مناطق أخرى استعدنا السيطرة عليها دون قتال. أجرينا مفاوضات مع تلك المجموعات فغادروا تلك المناطق، ومن ثم دخلناها.

الصحفي:لكنكم تشاهدون الصور، التي افترض أنكم تعرفون أنها صحيحة، والتي تظهر الدمار الذي حصل في شرق حلب. هل كانت تلك فعلاً الطريقة الوحيدة لإلحاق الهزيمة بالمجموعات المرتبطة بالقاعدة وداعش؟

الرئيس الأسد:تلك المجموعات التي تتحدث عنها في شرق حلب اعتادت أن تقصف المدنيين بشكل يومي، وقد قتلت مئات الآلاف من الأشخاص في حلب. وبالتالي، فإن مهمة الجيش ومهمة الدولة هي حماية أولئك المدنيين من هؤلاء الإرهابيين. كيف يمكننا فعل ذلك دون مهاجمة الإرهابيين؟!

السؤال التاسع:حسناً، هذا لا يُعرض على وسائل الإعلام في دول حلف الناتو، دفاعاً عنكم.

الآن، ماذا عن استخدام الضربات المزدوجة من قبل القوات الجوية السورية والروسية، وذلك عندما كنتم تقصفون جزءاً من شرق حلب، وحين يحضر عمال الطوارئ، تقصفون مرة أخرى؟

الرئيس الأسد:هناك الكثير من الروايات المضللة في الغرب التي تهدف حصراً لإظهار الجيش السوري بأنه يقوم بقتل المدنيين عن عمد ودون مبرر، إضافة لتصوير وعرض أولئك الذين يسمونهم الخوذ البيضاء أو أي مستشفى حوله الإرهابيون إلى مقر لهم، فيقولون إن الجيش السوري يهاجم المرافق الإنسانية وحسب كي يتسبب في معاناة المدنيين. في الواقع، فإن ما كان يحدث هو العكس، فأولئك المدنيون هربوا من تلك الأماكن وانتقلوا إلى جانب الحكومة في كل المناطق وليس في شرق حلب وحسب. إذا ذهبت إلى شرق حلب الآن ستجد أن أولئك الناس ما زالوا يعيشون هناك تحت إشراف الحكومة. لماذا لم نقتلهم؟ لماذا لم يهربوا إلى تركيا؟ هذا بحد ذاته يفند الروايات الغربية.

الصحفي:لكن كما قلت، فإن رائد صالح، رئيس الخوذ البيضاء المدعومة بريطانياً تحدث إلى برنامجي وقال إنهم مجرد منظمة إنسانية، وليسوا إرهابيين على الإطلاق، رغم ما تدّعونه أنتم والحكومة الروسية.

الرئيس الأسد:لكن لديك الصور، ولديك والفيديوهات، ولديك الأدلة. وبالتالي فإن ما نقوله ليس ادعاءات. إذاً كيف عرفنا بذلك؟ من خلال صورهم. ونستطيع أن نقدم لك كل هذه الأدلة. لدينا أدلة.

السؤال العاشر:أود العودة قليلاً إلى المظاهرات الأولى في درعا، وفي دمشق، ومرة أخرى هناك برنامجٌ شهير على هيئة الإذاعة البريطانية التابعة للدولة البريطانية قال فيه وليد جنبلاط، الزعيم الدرزي في بيروت، أمام الكاميرا إنكم أمرتم بقتل حمزة الخطيب، البالغ من العمر ثلاثة عشر عاماً. هل هذا صحيح؟ ومن ثم التقى البرنامج عددا من الناس الذين قالوا إن الأخطاء التي ارتكبتموها هي التي أدت إلى ما حدث، وليس الدعم البريطاني والأمريكي للقاعدة وداعش في بلادكم.

الرئيس الأسد:في البداية، وخلال المظاهرات التي خرجت في الأيام الأُول، خسرنا خمسة من رجال الشرطة بسبب إطلاق النار، بالرصاص. كيف يمكن أن نتحدث عن مظاهرات سلمية يُقتل فيها رجال الشرطة؟!

الصحفي:لكن كيف أمكنكم أن تأمروا بقتل طفل في الثالثة عشرة من عمره؟

الرئيس الأسد:إني أتحدث الآن عن البدايات الأولى، أعني أنه منذ البداية لم تكن عبارة "المظاهرات السلمية" صحيحة. كان هناك إطلاق نار، ولا تستطيع أن تتعرف على من يطلق النار على الشرطة، ومن يطلق النار على المدنيين لأنه في معظم الأحداث حينذاك، لم يكن رجال الشرطة يحملون رشاشاتٍ ولا حتى مسدسات.

الصحفي:لكن هذا الطفل تعرض للتعذيب؟

الرئيس الأسد:لا، لا، هذا غير صحيح لم نفعل ذلك.

الصحفي:كان هناك حروق سجائر على جسده...

الرئيس الأسد:لا، لقد قُتل، وكانت هناك مزاعم بأنه تعرض للتعذيب. لم يعذب. لقد قتل ونقل إلى المستشفى؛ وقد التقيت أهله، وهم يعرفون القصة الحقيقية. هذا ما يُقال في وسائل الإعلام الغربية وحسب. هذه ليست الرواية المعروفة في سورية. ولهذا أستغرب تلك الروايات المنفصلة تماماً عن واقعنا. إنه شخص مات، أما كيف مات، ومن أطلق النار عليه، لا أحد يعرف. كانت هناك فوضى. وعندما يكون هناك مظاهرات فوضوية، يمكن لأي شخص أن يتسلل إلى المظاهرة ويبدأ بإطلاق النار في مختلف الاتجاهات ويقتل رجال الشرطة كي يدفعهم إلى الرد، أو العكس بالعكس.

السؤال الحادي عشر:هل سمعتم بأنور رسلان وإياد الغريب اللذين اعتقلا في ألمانيا؟ يدعي الألمان بوجود الفرع 251، إحدى وحدات التعذيب لديكم، لتعذيب المتظاهرين.

الرئيس الأسد:ليس لدينا وحدات تعذيب. وليس لدينا سياسة تعذيب في سورية. لماذا نستخدم التعذيب؟ هذا هو السؤال، لماذا؟ هل هو وضع نفسي؛ لمجرد أنك تريد أن تعذب الناس بهذه الطريقة السادية؟ لماذا نمارس التعذيب؟ هل لأننا بحاجة إلى المعلومات؟! لدينا كل المعلومات. غالبية الشعب السوري دعمت حكومتها. ولهذا السبب مازلنا موجودين هنا منذ 9 سنوات رغم كل هذا العدوان من قبل الغرب ومن قبل البترودولارات في المنطقة العربية. هذا هو السبب الوحيد. وبالتالي، لماذا تعذب الناس، هذا هو السؤال. إنها ليست سياسة. إذا تحدثت عن حوادث فردية، فإنها مجرد حوادث فردية يمكن أن يقوم بها أي شخص بدافع الانتقام، أو لأي سبب آخر، ويمكن لذلك أن يحدث في أي مكان في العالم. لكن ليس لدينا مثل هذه السياسة، إننا لا نعتقد بأن التعذيب يمكن أن يجعل وضعنا أفضل كدولة، بمنتهى البساطة. ولذلك فإننا لا نستخدمه.

السؤال الثاني عشر:ماذا فعلتم عندما أرسلت الحكومة البريطانية الأسطول الملكي لاعتراض ناقلة إيرانية.. قالوا إن إيران كانت فعلاً تُرسل وقود التدفئة إلى سورية. هل ستلحق العقوبات التي يفرضها الاتحاد الأوروبي الضرر بالشريحة الأكثر فقرا في سورية هذا الشتاء؟

الرئيس الأسد:بالضبط.

أولاً، هذه قرصنة. هذه قرصنة من قبل نظام المملكة المتحدة، وهذا هو المعنى الجوهري لكلمة "نظام"، لأن النظام والقرصنة والعصابات هي أمور متشابهة. ثانياً، نعم، لقد أرادوا إلحاق الضرر بالناس في سورية. لماذا؟ لأنه كان يُتوقع من أولئك الناس أن ينتفضوا ضد الحكومة خلال المراحل المختلفة من الحرب، لكنهم لم يفعلوا. كان يفترض بأن يقدموا الدعم للإرهابيين: "المعارضة المسلحة المعتدلة"، "ملائكة الخوذ البيضاء"، لكن الناس لم يفعلوا، بل وقفوا مع حكومتهم. ولذلك كان يجب أن يعانوا.. كان يجب أن يدفعوا الثمن. أرادوا تلقين الناس درسا بأنه كان عليهم تأييد أجنداتهم.. هذا أولا.. ثانياً، ربما كانت تلك القرصنة هي المحاولة الأخيرة لدفعهم للتحرك ضد حكومتهم. لكنهم حاولوا ذلك في الشتاء الماضي، حاولوا ذلك من قبل، ولكن ذلك لم ينجح، لأن الشعب كان يعرف القصة برمتها، ويعرف أين تكمن مصلحته.

السؤال الثالث عشر:حتى وإن اعتقد نصف العالم الجنوبي، وأنتم ووزراء حكومتكم، بأنه من الطبيعي اتهام حكومات الناتو بدعم القاعدة أو داعش، فإن مشاهدي هذه المقابلة في تلك الدول الأعضاء في الناتو قد يعتبرون أن هذا سخيف. فلماذا قد ترغب الحكومة البريطانية أو إدارة أوباما -لأني أفترض أن دونالد ترامب أدرك فجأة ما يحدث- بدعم القاعدة وداعش؟

الرئيس الأسد:لماذا؟ لأن الوقائع تقول ذلك.. وهذه الوقائع بدأت بحقيقة أن المسؤولين الأمريكيين، قبل أي أحد آخر، قالوا ذلك هم أنفسهم وبعظمة لسانهم، مثل جون كيري وهيلاري كلينتون وغيرهم كثير، عندما أقروا بدورهم في دعم القاعدة في أفغانستان كي تكون أداةً لهم ضد الاتحاد السوفييتي حينذاك. هم قالوا ذلك. هذا منهاج عملهم، وليس أمراً اخترعناه نحن.

الصحفي:لقد رأوا ما حدث في الحادي عشر من أيلول، فلماذا يرتكبون نفس الخطأ مرة أخرى؟

الرئيس الأسد:لأن السياسة الأمريكية تعتمد عموماً على العمل بمبدأ التجربة والخطأ. غزوا أفغانستان ولم يستفيدوا شيئاً. غزوا العراق ولم يستفيدوا شيئاً. وبدأوا بغزو بلدان أخرى ولكن بطرق مختلفة. لقد غيروا الأسلوب. المشكلة مع الولايات المتحدة الآن أنها تخوض حرب بقاء، من وجهة نظرهم، لأنهم يفقدون هيمنتهم. ولذلك أرادوا محاربة الروس، والإيرانيين، والسوريين، وكل من يقول لهم «لا»، حتى حلفاءهم إذا قالوا «لا»، مثل الحكومات الغربية، فإنهم سيحاربونهم. هم بحاجة إلى أدوات. حاولوا ذلك في العراق لكنهم لم ينجحوا من خلال إرسال جيشهم. وخسروا كثيراً ودفعوا ثمناً باهظاً حتى داخل الولايات المتحدة. ولذلك، من الأسهل عليهم إرسال وكلائهم. وبالتالي، القاعدة هي وكيلتهم ضد الحكومة السورية، وضد الحكومة الروسية والحكومة الإيرانية. لهذا يستعملونها، لكن هناك أدلة. إذ كيف ظهر تنظيم داعش فجأة في العام 2014؟ من العدم؟! ومن اللا شيء؟! وفي العراق وسورية بالوقت نفسه؟! وبأسلحة أمريكية؟! هذا واضح جداً. كيف كان بوسعهم تهريب ملايين براميل النفط إلى تركيا تحت إشراف الطائرات الأمريكية؟ كيف؟ لأن الأمريكيين أرادوا استخدامهم ضد الجيش السوري. هذا ليس ما قلناه نحن. الأمريكيون قالوا ذلك، والحقائق أكدت القصة ذاتها.

السؤال الرابع عشر:لكن بينما يجري هذا، كنتم تتحدثون إلى هيئات دولية وجهات مختلفة. ما رأيكم بما قاله مبعوث الأمم المتحدة، ستيفان ديمستورا، عندما تحدث في الأيام القليلة الماضية قائلا: "بعد أن وقفت فعلاً ضد ما حدث في حلب، وإدلب، وداريا، لم يكن بوسعي أن أصافح الأسد وأقول "معلش"". هؤلاء هم الأشخاص الذين تتحدثون إليهم بوصفهم مراقبين حياديين. عندما تنظرون إلى الماضي، هل كان إيٌ من هؤلاء الناس حيادياً؟

الرئيس الأسد:لا يمكن أن يكون في ذلك الموقع إذا كان حيادياً لأن الولايات المتحدة لا تقبل إلاَّ بالدمى فقط. هذا هو سلوكهم.

الصحفي:لكنكم صافحتموه؟

الرئيس الأسد:نعم. وطلب لاحقاً أن يجتمع بي، فرفضت. وبالتالي، نعم أراد أن يصافحني. هو كان ينفذ الأجندة الأمريكية ربما بطريقة أذكى قليلاً، لكن ذلك لم ينجح، فقد كان منحازاً. ولذلك فشل.

السؤال الخامس عشر:وماذا عن مسار جنيف هذا؟ لقد أفادت التقارير بأن الوفد السوري مدعومٌ من حكومتكم لكنه لا يمثل الحكومة السورية. إذاً ما هو مسار جنيف هذا؟ هل هو مسار ما بعد الصراع؟ لست متأكداً أنه يُوصف بذلك.

الرئيس الأسد:إنها خدعة أمريكية تقوم على أن يكسبوا بالسياسة ما لم يستطيعوا كسبه من خلال المظاهرات أولاً، ومن خلال الإرهابيين لاحقاً، وبالتالي تحقيق ذلك عبر العملية السياسية. ولهذا السبب مرة أخرى لم ينجح ذلك. لهذا فشلت جنيف لأنها كانت تهدف إلى إسقاط الحكومة عبر «هيئة مؤقتة» - ليس من المهم ما تسميتها.. ثم يأتي تغيير الحكومة سلمياً ويسيطرون على سورية كما فعلوا في العديد من البلدان الأخرى. لذلك فشلت جنيف، ولذلك ذهبنا إلى سوتشي مع الروس. هذا هو السبب. سوتشي يحقق نجاحاً. أرسلنا الوفد الشهر الماضي وبدأوا الأسبوع الماضي بالتفاوض حول الدستور.

الصحفي:إذاً، عندما يعلن دونالد ترامب ...

الرئيس الأسد:آسف، هل كان سؤالك عن اجتماعات جنيف هذه المرة...

الصحفي:كنت أتحدث عن مسار جنيف الحالي.

الرئيس الأسد:الآن إذا تحدثنا عن جنيف هذه، فإنها فقط المكان، الجغرافيا، أعني أن العملية السياسية ما تزال عملية سوتشي. إنها سوتشي. لا يهم أين تُعقد هذه الاجتماعات، أو أين تبدأ المفاوضات، فهي في كل الأحوال سوتشي.

 السؤال السادس عشر:لكن ما يقال في وسائل الإعلام الغربية الرئيسية في دول حلف الناتو هو أن المسار هو مسار جنيف، وليس سوتشي.

عموما، هل تصدقون هذه القصة المثيرة للاهتمام عندما يقول الروس بأن الولايات المتحدة تسرق نفطاً بقيمة ثلاثين مليون دولار شهرياً من شمال شرق سورية؟ هل هذه ورقة مساومة يستعملها ترامب في محادثات جنيف؟ لماذا تهتم دولة مصدرة للنفط مثل الولايات المتحدة بكمية من النفط بثلاثين مليون دولار شهرياً؟

الرئيس الأسد:منذ بدأ داعش بتهريب النفط السوري وسرقته في العام 2014، كان لديه شريكان: أردوغان وزمرته، والأميركيون، سواء كان ذلك من خلال "السي آي ايه" أو أطراف أخرى.  وبالتالي، فإن ما فعله ترامب هو أنه أعلن الحقيقة فقط. إنه لا يتحدث عن أمر جديد. فحتى عندما بدأ بعض الأكراد يسرقون بعض النفط السوري، كان الأمريكيون شركاءهم، فالقضية قضية مال ونفط، وهذا ما قاله ترامب مؤخراً. هذا ليس جديداً على الإطلاق ولا علاقة له بهذه المحادثات أبدا.

الصحفي:لكن لماذا لا تبدون غضبا أكبر.. فمن الواضح أن هذا انتهاكٌ لاتفاقية جنيف الرابعة بشأن نهب موارد البلدان.

الرئيس الأسد:نحن بالطبع غاضبون، وكل سوري غاضب. بالتأكيد. هذا نهب، لكن لا يوجد نظام دولي، ولا قانون دولي، بصراحة هذا ليس جديداً، ليس خلال الحرب وحسب، فالأمريكيون يحاولون دائماً نهب البلدان الأخرى بطرق مختلفة، ليس فيما يتعلق بنفطها أو أموالها أو مواردها المالية فقط، بل إنهم يسرقون حقوقها، حقوقها السياسية، وكل حقوقها الأخرى. فهذا دورهم التاريخي، على الأقل بعد الحرب العالمية الثانية. وبالتالي فإن هذا الأمر ليس جديداً، وليس غريباً ولا منفصلاً عن سياساتهم السابقة لكنه يتخذ أشكالاً مختلفة بين وقت وآخر. وهذا الشكل المتمثل في نهب النفط، هو الشكل الصارخ للسياسة الأمريكية، أي نهب حقوق الشعوب الأخرى.

السؤال السابع عشر:هل كان جزء كبير من الحرب يتمثل في وصول أنبوب الوقود الأحفوري من الشرق الأوسط إلى أوروبا والذي بدوره سيمنع وصول الأنابيب الروسية إلى الاتحاد الأوروبي؟

الرئيس الأسد:هذا واقعي جداً، لكنهم يقولون إن البعض طلب من الرئيس أن يفتح سورية أمام خط يمر من الجنوب إلى الشمال، وإنه قال "لا" من أجل الروس. في الواقع، ذلك لم يحصل. هذا غير صحيح، لكن كان هناك خط أنابيب من الشرق إلى الغرب، من إيران، عبر العراق، فسورية إلى البحر المتوسط. إذا كان هذا سبباً، فهذا محتمل. وإذا كانت الحرب تتعلق بالنفط كعامل، فمن المرجح أن يكون هذا صحيحاً. لكن هذا ليس هو العامل الوحيد؛ فلا تنسَ أن ثمة حرباً بين الولايات المتحدة وباقي العالم. ما نشهده اليوم هو تحرك للصفائح التكتونية محدثة زلازلاً، لأن النظام العالمي الذي تأسس بعد الحرب العالمية الثانية انتهت صلاحيته، خصوصاً بعد انهيار الاتحاد السوفييتي، ولم يعد عالماً ذا قطب واحد صالحاً للعمل. وبالتالي، هناك قوى صاعدة مثل روسيا، والصين والهند ودول أخرى. والولايات المتحدة لا تقبل بأي شريك لها في قيادة العالم، حتى بريطانيا، وفرنسا، وحتى الدول الكبيرة الأخرى، التي لن أسميها قوى عظمى، لأن ذلك له معنى آخر، فهي لم تعد دولاً عظمى. إنهم لا يقبلون الشركاء، ولهذا يقاتلون الآن. وعليه، فإن الحرب في سورية هي حربٌ عالمية ثالثة مصغرة، إن جاز التعبير، لكن دون سلاح، ومن خلال الوكلاء. ثمة عوامل مختلفة، والنفط هو أحد هذه العوامل دون أن يعني ذلك أن الحرب تُخاض من أجل النفط. لا أعتقد أن ما يحدث هو بسبب النفط فقط.

السؤال الثامن عشر:قد يقول البعض طبعاً إن سورية تاريخياً، والدكم وأنتم، دعمتم دائماً الفلسطينيين وقرارات الأمم المتحدة بشأن الفلسطينيين. هل ترون أن إسرائيل، التي يعتقد كثيرون أنها تمتلك أسلحة نووية للدمار الشامل، تؤثر في سياسة المفوضية الأوروبية، وفي وزارتي الخارجية والدفاع الأمريكيتين؟

الرئيس الأسد:بالتأكيد، فالإسرائيليون أعداؤنا، هم يحتلون أرضنا؛ ومن البديهي أن يكونوا جزءاً من أي شيء يمكن أن يحدث ضد سورية: أية خطة، أو تحريض، ومباشرة عبر علاقتهم بالإرهابيين، فنتنياهو كان يزور الإرهابيين الذين كانوا يعالجون في مستشفياتهم..

الصحفي:هل تعتقدون أن تلك الصور كانت حقيقية، وأن الحكومة الإسرائيلية كانت تقدم الدعم المباشر للمسلحين المرتبطين بالقاعدة وداعش الذين يحاولون تدمير حكومتكم؟

الرئيس الأسد:الإسرائيليون أنفسُهم نشروا رسمياً هذه الصور كأخبار. لم تكن ادعاءاتنا. ثانياً، في كل مرة كان الجيش السوري يحقق تقدماً ضد إرهابيي جبهة النصرة في الجنوب كانت إسرائيل تقصف قواتنا، وكلما كنا نتقدم في منطقة أخرى في سورية، كانت طائراتهم تبدأ بتنفيذ ضربات جوية ضد جيشنا. هذا ما يحدث. وبالتالي فإن الصلة واضحة جداً. إذاً، كان هناك تلازم بين العمليات الإسرائيلية وعمليات الإرهابيين. كانت تلك العلاقة تتم أولاً عبر الإرهابيين مباشرة، وثانياً من خلال الأمريكيين، وثالثاً من خلال الأوروبيين. لديهم أجندة واحدة ومصلحة واحدة؛ وكان ذلك قائماً قبل الحرب وليس خلال الحرب فقط. إذاً، من الطبيعي والمتوقع والمرجح أن تكون إسرائيل جزءاً من كل هذا.

السؤال التاسع عشر:بالطبع، في الوقت الذي كانت فيه بريطانيا، والولايات المتحدة، والقوى الأوروبية تقصف بلادكم جواً لتدمير حكومتكم، كانت الأخبار المهمة في وسائل إعلام دول الناتو عن اغتيال البغدادي من قبل الفوج الأمريكي الخامس والسبعين في محافظة إدلب. هل تعتقدون، وبناء على ما قلتموه، أن البغدادي قد تم تدريبه أساساً من قبل الولايات المتحدة في سجن التعذيب في أبو غريب بالعراق؟

الرئيس الأسد:لقد كان في سجونهم وتحت إشرافهم، والأمريكيون هم من أطلق سراح البغدادي؛ وبالتالي ما كانوا ليطلقوا سراحه دون أن يكلفوه بأي دور، فجأة أصبح البغدادي خليفة للمسلمين في العالم كما نصب نفسه. لقد تم إعداده من قبل الأمريكيين للعب ذلك الدور، ونحن لا نصدق هذه القصة الأخيرة حول قتله. قد يكون قتل، لكن ليس كما ذكروا. القصة الكاملة تتعلق بغسل أيدي الأمريكيين من التواطؤ مع الإرهابيين، ليس فقط في السنوات القليلة الماضية بل خلال العقود الأخيرة. هذا أشبه بما يحدث في الأفلام الخيالية عندما يقومون بمحو ذاكرتك. أرادوا أن يمحوا ذاكرة الرأي العام لديهم حول علاقتهم المباشرة مع أولئك الإرهابيين، خصوصاً القاعدة، وداعش وجبهة النصرة. عندما ألقي القبص على صدام حسين، قاموا بعرضه. وعندما أعدم، عرضوا عملية الإعدام. وعندما قتل أبناؤه، عرضوا أجسادهم. وحدث الشيء نفسه مع القذافي. لماذا إذاً لم يعرضوا علينا جثة بن لادن؟ ولماذا لم يعرضوا علينا جثة البغدادي؟ إنها مجرد قصة مفبركة عن كونهم ضد الإرهابيين، وعن هذه العملية المعقدة جداً. قد يكون قُتل لأن صلاحيته انتهت كشخص؛ وكانوا بحاجة لشخصٍ آخر، وربما أرادوا تغيير كل اسم داعش، وإعطاءها اسماً آخر لإخراج داعش أخرى وتقديمها كمنظمة معتدلة تستخدم مرة أخرى في السوق ضد الحكومة السورية.

الصحفي:مرة أخرى، وسائل الإعلام لم تنشر هذا، لكن إدارة ترامب بالطبع شكرت حكومتكم فيما يتعلق باغتيال البغدادي.

الرئيس الأسد:نحن لسنا جزءاً من أي عملية.

الصحفي:ألستم في حوار معهم؟

الرئيس الأسد: على الإطلاق، فليس هناك أية علاقة بين أية مؤسسة سورية وأية مؤسسة في الولايات المتحدة.

الصحفي:ولا مع ممثلي الاتحاد الأوروبي في محادثات جنيف الأخيرة؟

الرئيس الأسد:لا، أبداً. ليس لنا علاقة مع أيٍ منهم على الإطلاق. ليس لدينا علاقات مع معظم الدول الغربية التي تلعب دوراً مباشراً ضد سورية.

الصحفي:أعلم أنكم في حالة عداء مع تركيا، الدولة العضو في حلف الناتو، لكن لا بد أن أردوغان، وربما أنتم، تعون أن تداعيات السياسة الغربية قد ترتد على الاتحاد الأوروبي. برأيكم كيف سيكون رد الحكومات الأوروبية على احتمال تدفق مقاتلي داعش البريطانيين إلى الاتحاد الأوروبي؟ وما مدى خطورة أن يكون المرء الآن في لندن أو باريس أو برلين؟

الرئيس الأسد:في الواقع، العلاقة بين أردوغان والاتحاد الأوروبي علاقة باتجاهين؛ فهم يكرهونه لكنهم يريدونه. يكرهونه لأنهم يعرفون أنه إسلامي متعصب. إنهم يعرفون هذا، ويعرفون أنه سيرسل إليهم أولئك المتطرفين أو ربما الإرهابيين.

الصحفي:لقد استقبل الكثير من اللاجئين من بلدكم.

الرئيس الأسد:العديد منهم من سورية، وهناك آخرون لا، بل أتوا من مناطق مختلفة في العالم وليس من سورية فقط، لكن للحقيقة فإن الأكثرية سوريون. وهؤلاء ليس جميعهم متطرفين، وليست غالبيتهم إرهابيين. لأن معظم السوريين الذين غادروا إلى تركيا غادروا في الواقع بسبب الإرهاب في سورية.. بسبب عمليات القصف التي كان الإرهابيون يقومون بها وما إلى ذلك. إذاً، لا يريدون أردوغان، وفي الوقت نفسه يخشونه. لكن من ناحية أخرى، إذا قلنا إن إرسال أولئك السوريين واللاجئين الآخرين خطر على أوروبا، فالأخطر من ذلك عليها هو دعم الإرهابيين في سورية. هذا هو الجزء الأكثر خطورة. وبالتالي، فإن هذا نفاق، فكيف يمكن أن تخشى بضعة ملايين من الناس، أغلبيتهم معتدلون وبينهم بضعة إرهابيين، في حين تقدم الدعم لأولئك الإرهابيين بشكل مباشر، وهم بعشرات الآلاف، على الأقل، وربما مئات الآلاف في سورية، ولا تخاف من عودتهم إلى بلادك.

السؤال العشرون:يقال إن الحكومة البريطانية تسحب الجنسية من المقاتلين البريطانيين السابقين في داعش. لكن هناك قتال يدور حالياً في إدلب، والطائرات الروسية ناشطة هناك. ما هو الإطار الزمني لاستعادتكم إدلب؟  هل سيكون هناك عفوٌ عن أولئك الأشخاص الذين حاولوا إسقاط الحكومة السورية؟

الرئيس الأسد:عسكرياً لن يستغرق الأمر طويلاً إذا بدأنا بتحرير إدلب، لكن ما نفعله، أو مخططنا، هو أن نعطي الفرصة للمدنيين للمغادرة، وهذا ما يحدث. لكنهم، في الواقع، لا يغادرون بحرية نحو مناطق الحكومة، بل يجري تهريبهم، أو لنقل أنهم يتسربون على شكل بضع عائلات كل أسبوع، لأنهم يمكن أن يُقتلوا إذا أرادوا المغادرة.

 الصحفي:جنوباً أو غرباً؟

الرئيس الأسد:جنوباً نحو مناطق الحكومة.. في الواقع إنهم يتحركون جنوباً أو شرقاً. وهذا مهمٌ جداً لنا لإعطاء الفرصة لأولئك المدنيين للمغادرة كي لا يتعرضوا للأذى.

الصحفي:لكن هناك ضربات جوية مدعومة من روسيا ومن قواتكم العسكرية. وتقول التقارير إن مدنيين قتلوا في الأيام القليلة الماضية. متى ستتم استعادة إدلب؟

الرئيس الأسد:ببساطة شديدة، تلك الضربات الجوية توجه ضد منشآت الإرهابيين.

الصحفي:مقرات المنظمات الإنسانية؟

الرئيس الأسد:في الرواية الغربية، وفي وسائل الإعلام الغربية، وعلى مدى سنوات الحرب التسع كانت كل ضربة جوية سورية أو روسية لابد أن تكون موجهة ضد المدنيين والمرافق الإنسانية. للأسف، وطبقاً لروايتهم فإن رصاصنا وصواريخنا وقنابلنا تستطيع قتل المدنيين فقط، ولا تقتل المسلحين. هذا ما يحدث دائماً كما نرى. بالطبع لا، هذا مرة ثانية جزء من الرواية الغربية، وأعتقد أن مجرد مناقشة هذه الرواية ما هو إلا مضيعة للوقت. ومرة أخرى أقول إن هذا يتعارض مع مصالحنا. فمصلحتنا تكمن في قتل الإرهابيين من أجل حماية المدنيين، وليس ترك أولئك المدنيين والأبرياء تحت سيطرة الإرهابيين كي يُقتلوا من قبلهم.

السؤال الواحد والعشرون:حسناً، لكن ما هي طبيعة اتفاقكم مع قوات سورية الديمقراطية؟ هناك الكثير من الأسماء للمنظمات الموجودة في بلادكم.. العديد منها.. كذوي القبعات البيضاء الرجال الطيبون في خطاب وسائل إعلام دول الناتو. هل هناك صيغة لتقاسم السلطة؟ ومن هي قوات سورية الديمقراطية؟

الرئيس الأسد:لا، الأمر يتعلق باستعادة السيطرة الكاملة على الأراضي التي ينتقل إليها الجيش السوري ويُدخل معه الخدمات الحكومية. وبالتالي، يتم بسط السيادة الكاملة على هذه المناطق، لكن هذا الاتفاق فهو بخصوص انسحاب "قوات سورية الديمقراطية" جنوباً لمسافة 30 كيلومتراً، من أجل نزع الذريعة من يد الأتراك لغزو سورية.

لنقل إننا في مرحلة انتقالية، لأنهم سيحتفظون بأسلحتهم الآن، لكننا دعوناهم للانضمام إلى الجيش السوري. بعضهم رفض. لكن في الأيام القليلة الماضية قال بعضهم إنهم مستعدون للانضمام إلى الجيش السوري. وبالتالي، لا نعرف حتى الآن ماذا سيحدث، إلا أننا دعوناهم للانضمام إلى الجيش كي نعود إلى الوضع الطبيعي الذي كان سائداً قبل الحرب، عندما كانت هناك حالة من سيادة القانون وسيادة الدولة، ولا أحد غيرها.

السؤال الثاني والعشرون:بالنسبة للقوات الكردية، هل باتت متعبة بعد هذه السنوات الطويلة؟ أنتم تعتقدون أنهم تلقوا الأموال من الولايات المتحدة والسي آي إيه؛ وأنتم ترحبون بعودتهم الآن.

الرئيس الأسد:أولاً، «قوات سورية الديمقراطية» لا تتكون من أكراد وحسب؛ بل إنها مزيج من الأكراد والعرب وآخرين. ثانياً، عندما نتحدث «قوات سورية الديمقراطية»، فإن الأكراد فيها يمثلون جزءاً من الأكراد ككل. في حين أن أغلبية الأكراد كان لديهم علاقة جيدة مع الحكومة، وهذه الأغلبية من الأكراد تدعم الحكومة، إلا أن هذا الجزء المُسمى "حزب الاتحاد الديمقراطي" هو الذي دعمه الأمريكيون علناً، بالسلاح والمال، وهرّبوا النفط معاً. معظم هؤلاء هم بصراحة عملاء للأمريكيين، لا أقول كلهم كوني لا أعرفهم جميعاً. لكن سياستهم خلال السنوات القليلة الماضية تمثلت في دعوة الأمريكيين للبقاء، والغضب عندما يريد الأمريكيون الرحيل، والقول مؤخراً إنهم لا يريدون الانضمام إلى الجيش السوري.

 الصحفي:أليس ما تقولونه شبيه تماماً بما قد يقوله السيد أردوغان لي عن "قوات سورية الديمقراطية"؟

الرئيس الأسد:فيما يتعلق بهم؟

في الواقع أردوغان لديه أجندته المؤلفة من جزأين: أجندته بوصفه إخونجياً، والأجندة الأمريكية بوصفه دمية لها. إذاً، هذه الأجندة مكونة من جزأين لكنهما يعملان بالتوازي. وفي الوقت نفسه فإن تلك المجموعات التي يتكون منها "حزب الاتحاد الديمقراطي" وفرت له العذر والسبب لغزو سورية. هذا لا يعني أن الغزو شرعي. إنه غير شرعي بكل ما للكلمة من معنى. لكنهم وفروا له الذريعة، لأنه كان يعلن منذ سنوات أنه يرغب بغزو شمال سورية، وأنه يريد تطهير المنطقة من الإرهابيين، ويعني بذلك "حزب الاتحاد الديمقراطي". واستمروا في منحه هذا العذر، وهذا ما حدث. لهذا السبب فإنهم ملامون على ذلك، لكن أردوغان غازٍ.

الصحفي:حسناً، لكن ألا ترون أن حلف الناتو، أو بعض الناس في دول الناتو قد يقولون إن الشيء الوحيد الذي لا نرغب به هو تحقيق السلام بين أنقرة ودمشق؟ ألا تساهمون بذلك في تنفيذ مقولة "فرق تسد"، التي صممت في العواصم الغربية؟ هل هناك فرصة لعقد أي اجتماعات مع السيد أردوغان؟

الرئيس الأسد:معه موضوع الاجتماع ليس مطروحاً. ولا أعتقد أنه في الوقت الذي يحتل فيه شخص ما أرضك سيكون الشخصَ المفضل للاجتماع به. لقد عقدنا بضعة اجتماعات...

الصحفي (مقاطعا):أنت تتفاوض مع أعدائك، لا مع أصدقائك.

الرئيس الأسد:نعم، لكن ليس مع أردوغان، وليس بيني وبينه. تحدث الاجتماعات على المستوى الأمني؛ وقد حدثت من خلال الروس. أعني أنه كان اجتماعاً ثلاثياً وقد حدث ذلك مرتين أو ثلاث مرات لكنها لم تفض إلى شيء. وبالتالي، نحن لسنا ضد مبدأ التفاوض مع الأعداء، خصوصاً وأننا لا نعتبر الأتراك أعداء. فالشعب التركي شعبٌ جار، ولدينا تاريخ مشترك، ولا نستطيع أن نجعلهم أعداءً لنا. العدو هو أردوغان وسياسته وزمرته. وبالتالي، فأن نكون متفقين ضد تلك المجموعات في تركيا وفي سورية لا يعني أننا متوافقون في مسائل أخرى، خصوصاً بعد أن غزا سورية علناً ورسمياً.

السؤال الثالث والعشرون: بلدان كسورية امتلكت دائما قرارها السياسي.. بما يخص الفلسطينيين.. والدعم التاريخي لما يُنظر إليها على أنها حركات تحرر في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية. بدأت تتحول إلى الاقتصادات النيوليبرالية. في زيارتي السابقة، كان كل الحديث في دمشق بين وزرائك عن الخصخصة. كانوا يتحدثون عن النخب في المجتمع السوري، عن أولئك الذين درسوا في كليات الأعمال في جامعة هارفرد في الغرب. ألم تكن تلك بداية الصراع في سورية، عندما بدأتم بتنفيذ خطط الخصخصة النيوليبرالية التي دمرت نسيج هذا المجتمع؟

الرئيس الأسد:في الواقع كان هناك نقاش حول الخصخصة، ونحن كحكومة وكدولة بشكل عام رفضناها، حتى النقابات في سورية رفضتها. الأغلبية رفضت السياسات النيوليبرالية لأننا نعرف أنها ستدمر الفقراء. كان ذلك قبل ....

الصحفي:الجميع كان يتحدث عن هذا هنا في العام 2009.

الرئيس الأسد:لا، تحركنا خطوات نحو تحرير الاقتصاد، لكن ما يزال لدينا قطاع عام، حتى هذه اللحظة، وهو الذي حمى الاقتصاد في سورية. كما أن الخدمات جزء من القطاع العام؛ ولولا القطاع العام، لما تمكنا من تجاوز هذه الحرب. دور القطاع العام مهم، لأننا حكومة اشتراكية على كل حال...

الصحفي (مقاطعا)

إسمياً!

الرئيس الأسد:لا، فما زال لدينا قطاع عام، وما زلنا ندعم الفقراء ونقدم الدعم للخبز، والمحروقات، والمدارس، وكل شيء. هناك أشياء مجانية، فالتعليم مجاني في سورية. لم نغير تلك السياسة، لكننا فتحنا الأبواب أكثر أمام القطاع الخاص. وبالتالي لا تستطيع تسمية ذلك تحريراً للاقتصاد.

السؤال الرابع والعشرون:هل كان من قبيل المصادفة أن يبدأ الصراع مباشرة بعد فتحكم للأسواق؟

الرئيس الأسد:لا، لم يكن الأمر كذلك.

الصحفي:يمكن القول إنه الفساد، المزيد من الفساد؟

الرئيس الأسد:لا، كان هناك تفسيرات لأسباب الصراع، ولا علاقة لها بهذا. قالوا إن ذلك حدث بسبب أربع سنوات من الجفاف وإن الناس أصبحوا أكثر فقراً، لا.

الصحفي:والتغير المناخي؟

الرئيس الأسد:لا، ليس هذا هو السبب. هذا غير صحيح. هذه مجرد تفسيرات نظرية. في الواقع، فإن المشكلة بدأت عندما تدفقت الأموال القطرية إلى سورية وقد تواصلنا مع العمال لنسألهم لماذا لا تداومون في ورشكم فقالوا: إننا نحصل في ساعة واحدة على ما نحصل عليه خلال أسبوع من العمل. كان ذلك في غاية البساطة. كانوا يدفعون

عدد المشاهدات [107]
ارسال لصديق

التعليقات

لايوجد تعليقات

اضافة تعليق

الاسم :
التعليق